موضوع صادرة عن :


عين علي اليمن

الرئيسية »» اليمن »» عين علي اليمن
بيان
يدين المعتصمين بمقر نقابة الصحفيين صمت وتجاهل السلطات لمطالبهم


10/10/2009

يدين المعتصمون بمقر نقابة الصحفيين صمت السلطات وتجاهلها للمطالب المستمرة والمتكررة الداعية لكشف مكان ومصير الكاتب والناشط السياسي محمد المقالح المختطف من قبل أجهزة الأمن منذ أواخر رمضان ,ولايزال حتى اليوم مخفي قسرا, ونحذر السلطات من المساس بحياته او تعذيبه.

ونستغرب لامبالاة وتجاهل الجهات التي طالبنها بالكشف عن مكانه وتلك الجهات هي (رئاسة الجمهورية, مجلس النواب, النائب العام, الأمن السياسي, رئاسة الوزراء ممثلة بوزارة الداخلية).

وننوه إلى أن فريق من المحامين سيتولى رفع دعوى قضائية ضد كل الجهات التي قامت أو شاركت في الاعتقال غير القانوني لصحفيين والإخفاء القسري للصحفي المقالح.

كما ندين استمرار اعتقال الصحفيان فؤاد راشد رئيس تحرير المكلا برس وصلاح السقلدي رئيس تحرير شبكة خليج عدن والمعتقلان في سجن الأمن السياسي منذ أكثر من ستة أشهر ودون أي مسوغات قانونية.

وإذ نعلن عن تضامننا المطلق مع صحيفة الأيام, فأننا نؤكد إدانتنا استمرار إيقافها منذ أشهر طويلة وهو ما أدى إلى تضرر مايقارب (625) صحفي وموظف يعيلون أكثر من ألف أسرة.

ونستنكر الاعتقالات والمضايقات والتهديدات التي طالت ذوي معتقلين - أخرها كان الأحد الماضي حيث أعتقل البحث الجنائي بمحافظة حضرموت ابن أخت الصحفي فؤاد راشد الشاب علاء صالح(19) عاما واقتاده إلى مديرية أمن المكلا بتهمة زيارة خاله الصحفي! ولازال حتى اللحظة معتقلا وممنوع عنه الزيارة, كما تعرض قريب اخر لراشد لمصادرة هاتفه النقال وتهديده بالاعتقال من قبل ضابط في البحث الجنائي بالمكلا.

كما نستنكر قيام الأمن بمنع الاعتصام أمام رئاسة الوزراء الثلاثاء الماضي والاعتداء على المعتصمين بينهم صحفيات من منظمة صحفيات بلا قيود.

وندد بالحكم الجائر الصادر من محكمة القبيطة بحق إياد غانم المراسل الصحفي لصحيفة الأيام بمحافظة لحج والذي قضى بسجنه عام وأربعة أشهر بتهمة مشاركته في مسيرة غير مرخص لها.

وعليه فإننا:- نطالب بإطلاق صحيفة الأيام وإطلاق سراح الصحفيون محمد المقالح وفؤاد راشد وصلاح السقلدي وإياد غانم. ونطالب النائب العام بالتحقيق في قضية جريمة اختطاف وإخفاء الكاتب الصحفي محمد المقالح , والتحقيق في الاعتقالات غير القانونية التي تعرض لها الصحفيان فؤاد راشد وصلاح السقلدي ومبررات استمرار اعتقالهما دون تهمة او محاكمة. كما نطالب وزارة الداخلية التحقيق في الاعتداء الذي تعرض له المعتصمون يوم الثلاثاء أمام رئاسة الوزراء.والتحقيق في الإجراء غير القانوني الذي طال علاء صالح واحتجازه في المديرية حتى اليوم.

و نحذر السلطة من التمادي في مضايقة ذوي السجناء, وندعوها لإطلاق سراح علاء صالح فورا والكف عن مضايقة وتهديد اسر المعتقلين.

وندعو كافة القوى والأحزاب بما فيها أحزاب اللقاء المشترك والشخصيات والمنظمات الحقوقية الدولية والإقليمية والمحلية للوقوف بجانب الصحفيين المعتقلين والضغط على السلطة لإطلاق سراحهم والكشف عن مكان المقالح والإفراج عنه.

الموقعون على البيان من منظمات وشخصيات
  • نقابة الصحفيين
  • منظمة هود
  • منظمة التغيير
  • المرصد اليمني لحقوق الإنسان
  • منتدى الشقائق
  • صحفيات بلاقيود
  • المنظمة اليمنية
  • منظمة سجين
  • النقيب الأسبق لنقابة الصحفيين عبد الباري طاهر
  • النائب البرلماني أحمد سيف حاشد
  • يحي منصور أبو إصبع الأمين العام المساعد للحزب الاشتراكي اليمني
  • يحي الشامي عضو المكتب السياسي في الحزب الاشتراكي اليمني
  • على الصراري رئيس دائرة الإعلام بالحزب الاشتراكي اليمني
  • العلامة محمد مفتاح
  • وعبد الواحد المرادي عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي
  • وهبية صبرة عضو المكتب السياسيى ورئيسة دائرة المرأة في الحزب الإشتراكي اليمني
  • المحامي على العاصمى هيئة الدفاع عن المعتقلين خارج إطار القانون


صادر عن المعتصمين اليوم بنقابة الصحفيين