الرئيسية »» »» فلسطين »» فلسـطين خـلف القضـبان



فروانة : أسير يدخل عامه الـ21 وينضم لعمداء الأسرى

4/2/2010


غزة- 4-2-2010 – أفاد الأسير السابق ، الباحث المختص بشؤون الأسرى ، عبد الناصر فروانة ، بأن الأسير الفلسطيني " حسن غفري " قد دخل اليوم عامه الواحد والعشرين في الأسر بشكل متواصل ، وهو بذلك ينضم إلى قائمة " عمداء الأسرى " وهو مصطلح يُطلق على من أمضوا في السجن عشرين عاماً وما فوق ، والتي ارتفعت به لتصل إلى ( 113 أسيراً ) .

وذكر فروانة بأن الأسير " حسن يوسف محمود غفرى " ( 39 عاماً ) من بلدة سنجل شرق رام الله ، وهو أعزب ، كان قد أعتقل بتاريخ 3 فبراير / شباط عام 1990 ، بتهمة المشاركة بنشاط عسكري ضد الاحتلال وحكم عليه بالسجن المؤبد ، .

مضيفاً إلى أنه استغل سماح إدارة السجون للأسرى بالالتحاق بالجامعة العبرية بعد الإضراب الشامل الذي عم كافة السجون عام 1992 ، فأكمل دراسته الجامعية داخل السجن وأتقن اللغة العبرية بطلاقة وكذلك اللغة الانجليزية وتوسع في قواعد اللغة العربية ويتميز بكتابة الشعر .

ونوه فروانة بأن الأسير " حسن غفري " يُعتبر واحد من قائمة " الأسرى القدامى " والتي تضم ( 315 ) أسيراً معتقلون منذ ما قبل اتفاقية أوسلو وقيام السلطة الوطنية الفلسطينية في الرابع من مايو / أيار 1994 ، وأن من بين هؤلاء يوجد ( 113 ) أسيراً مضى على اعتقالهم أكثر من عشرين عاماً ويطلق عليهم مصطلح " عمداء الأسرى " ، فيما تضم القائمة أيضاً ( 13 ) أسيراً مضى على اعتقالهم في السجن أكثر من ربع قرن بشكل متواصل ، وهؤلاء يطلق عليهم مصطلح " جنرالات الصبر " .

أسير سابق ، وباحث مختص في شؤون الأسرى
مدير دائرة الإحصاء بوزارة الأسرى والمحررين في السلطة الوطنية الفلسطينية
0599361110
الموقع الشخصي / فلسطين خلف القضبان
www.palestinebehindbars.org