الرئيسية »» فلسطين »» المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى)


توضيح من المنسق العام لمركز مدى موسى الريماوي
حول عناوين فرعية ليست صحيحة في مقابلة صحفية للشرق القطرية معي وبالذات حول تصريحات السيد فاروق القدومي



21/7/2009


السادة رؤساء لتحرير المحترمين امل نشر التوضيح التالي:
لقد أجرت الصحفية تغريد السليمان مقابلة معي بصفتي المنسق العام للمركز الفلسطيني للتنمية والحريات الإعلامية (مدى) لصالح صحيفة الشرق القطرية يوم الأحد 19/7/2009 ونشرت في اليوم التالي أي في 29/7 حول موضوع إغلاق مكتب قناة الجزيرة في الضفة الغربية ووضع الحريات الإعلامية في الأراضي الفلسطينية، ووضعت عدة عناوين فرعية للمقابلة لا تعكس اغلبها ما جاء في إجاباتي على أسئلتها منها عنوان " تصريحات القدومي موضوعية ولا تلمح لتحريض سياسي" والصحيح إنني قلت ان تقرير الجزيرة عن تصريحات السيد فاروق القدومي كان موضوعيا كما أنني لم اذكر بتاتا " ولا تلمح لتحريض سياسي " وقد طلبت منها ان تنشر تنويها لهذا الخطأ إلا انها لم تفعل, لذلك أود التأكيد مجددا ان العنوان المذكور لا يمت بصلة لما جاء في المقابلة ومن يقرأ المقابلة (مرفق النص الكامل للمقابلة) يعرف انه لم يرد ذكر لهذه الفقرة فيها كما بودي التأكيد إنني لست في موقع يستطيع الحكم على تصريحات القدومي ، عدا أن ذلك ليس من اختصاصي ولا من اختصاص مركز مدى واستغرب ان يزج باسمي وباسم مدى في هذا الموضوع.

كما جاء في عنوان أخر "حملات منظمة وتهديدات مستمرة ضد القنوات العربية" والصحيح أنني لم اقل ان هناك حملات منظمة ضد القنوات العربية بل تطرقت في المقابلة لما حدث مع قناتي الجزيرة والعربية.

وفي عنوان أخر " السلطة مطالبة بمكافأة الجزيرة على مناصرتها للفلسطينيين" حيث قلت ان على الفلسطينيين مكافأة الجزيرة على تغطيتها الدائمة والمميزة للاعتداءات الإسرائيلية المتواصلة على شعبنا.

إنني أتمنى على الزميلة تغريد وصحيفة الشرق توخي الدقة فيما تنقله من أحاديث وتصريحات صحفية.

املا نشر التنويه مع الشكر
موسى الريماوي
المنسق العام لمركز مدى

لمزيد من المعلومات:

Contact:
Mousa Rimawi
MADA coordinator
Ramallah
[email protected]
www.madacenter.org