موضوع صادر عن :
اتجاه- اتحاد جمعيات أهلية عربية
اتجاه- اتحاد جمعيات أهلية عربية

الرئيسية »» فلسطين »» اتجاه- اتحاد جمعيات أهلية عربية


بيان اتحاد الجمعيات العربية (اتجاه) حول اعتقال جمال جمعة


27/12/2009


يؤكد اتحاد الجمعيات العربية (اتجاه) تضامنه الكامل مع القيادي في العمل الاهلي والشعبي الفلسطيني الزميل جمال جمعة المعتقل منذ خمسة ايام في سجون الاحتلال.

الزميل جمال جمعة هو منسّق الحملة الشعبية لمقاومة جدار الفصل العنصري، وهو يقوم بالدور الطبيعي لناشطي المجتمع المدني في النضال ازالة الغبن من اجل الحق والعدالة وعلى اساس القانون الدولي والمواثيق الدولية لحقوق الانسان. وان كان هناك أمرا غير قانوني يجب التخلص منه فهو الاحتلال وجدار الفصل العنصري.

كما وقامت قوات الاحتلال من شرطة ومخابرات باقتحام بيته في القدس في ساعة متأخرة من ليلة الاعتقال لتعتقله ومن ثم تعود لتقوم بحملة تفتيش عشوائية تحتجز خلالها جهاز الحاسوب الذي يعمل من خلاله إضافة الى أجهزة الهواتف الخليوية التي بحوزته. وتجدر الإشارة في هذا الصدد الى ان الزميل محمد عثمان من ناشطي حملة مناهضة جدار الفصل العنصري لا يزال يقبع في المعتقلات الإسرائيلية منذ أسابيع عديدة.

وقد سعت أجهزة المخابرات والشرطة خلال التحقيق الى كسر ارادة الزميل جمال جمعة من خلال أساليب التحقيق المتواصل والمطول والإرهاق الجسدي والنفسي من خلال اجراء التحقيقات في ساعات متأخرة.

وقامت شرطة الاحتلال ومن خلال النيابة العامة باستصدار امر تمديد اعتقال من المحكمة يوم 21/12/2009 ووجهت تهمة التحريض لجمال جمعة.

ويؤكد اتحاد الجمعيات (اتجاه) على حق الشعب الفلسطيني كما كل شعوب العالم الظلومة في مقاومة الاحتلال وحقه وواجبه في مقاومة جدار الفصل العنصري ونؤكد دعمنا للحملات الشعبية في هذا الشأن ونؤكد كذلك تقديرنا لدور حركات المناصرة الدولية.

واذ نؤكد تضامننا مع الزميل جمال جمعة فاننا نؤكد ان الثمن الذي يدفعه لن يثنيه عن القيام بدوره، ولا يوجد خيار من اجل التخلص من الاحتلال الا بمواجهته الى حين إسقاطه.