موضوع صادر عن :

الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون

الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون
الرئيسية »» فلسطين »» الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون



الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون تستنكر قيام امن المؤسسات "غزة" بتفتيش أجهزة الكمبيوتر الخاصة بها دون إذن مسبق من النائب العام

11/8/2009


تستهجن الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون قيام عدة أفراد من امن المؤسسات في رفح بتفتيش أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالجمعية دون إذن مسبق من النائب العام ، حيث قام 4 افراد من امن المؤسسات صباح امس الاثنين الموافق 10-8-2009، بالدخول الى مقر الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون فى رفح وطلبوا من المدير الادارى تفتيش أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالجمعية ، وأوضح لهم المدير الادارى أن ما تقومون به ليس من صلاحياتكم ويتناقض مع القانون خاصة بأنه لا يوجد معكم اذن من النائب العام ، وحدثت مجادلة بين أعضاء الجمعية وأفراد الأمن ، الذين اكدو على قانونية ما يقومون به وانه من حقهم التفتيش فى كل الجمعية . وقاموا بتفتيش جاهزين كمبيوتر والاطلاع على مستندات الجمعية وصور الأنشطة .

الجمعية تستنكر ما قام به أفراد امن المؤسسات وتعتبر ذلك انتهاك خطير لحقوق الإنسان وللقانون الاساسى الفلسطيني بشأن تفتيش البيوت والمؤسسات دون اذن مسبق من النائب العام ، كما تعتبر ذلك انتهاك لخصوصية الجمعية ومساس خطير بقانون الجمعيات العامة .

الجمعية تطالب لجنة الرقابة وحقوق الانسان فى المجلس التشريعى بالتحقيق فى الحادث وضمان عدم تكراره نظرا لما يمثله من خطورة بالغة لحقوق الإنسان . كما تطالب وزارة الداخلية بتحديد صلاحيات امن المؤسسات ومدى قانونية ما يقومون به من تفتيش ومداهمة للمؤسسات دون اذن مسبق من النيابة العامة .

ومن الجدير ذكره ان الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون هى جمعية حقوقية تعمل فى مجال حقوق الانسان ، وتتميز بقدرتها على الحشد والمناصرة وتنظيم الفعاليات الوطنية ، حيث سبق وان نظمت الجمعية عدة اعتصامات للمطالبة بالوحدة والوطنية ، والمطالبة بالحق فى السفر والتنقل ، ورفع الحصار عن غزة ، والمطالبة بالبدء فورا باعادة الاعمار لغزة ، كما ان الجمعية تتمتع بعلاقات دولية وعربية مميزة وسبق وان شاركت بالعديد من المؤتمرات الدولية حول حقوق الإنسان فى العالم العربى .

الجمعية الوطنية للديمقراطية والقانون