هذا الموضوع صادر عن :

عين على المغرب


الرئيسية »» المغرب »» عين على المغرب
نداء عاجل
أنقذوا حياة " غاندي الصحراء "


24/11/2009


بعد مرور 10 أيام من الإضراب المفتوح عن الطعام الذي تخوضه مضطرة المدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان " أمنتو حيدار " أو غاندي الصحراء للمطالبة بالعودة إلى وطنها الصحراء الغربية بعد ترحيلها و إبعادها قسرا بتاريخ 14 نوفمبر / تشرين الثاني 2009 من مطار العيون / الصحراء الغربية إلى جزيرة " لانثاروتي " بجزر الكناري بإسبانيا.

واعتبارا إلى الوضع الصحي المتدهور ل " أمنتو حيدار " التي تشتكي من مجموعة من الأمراض المزمنة الناتجة عن سنوات الاختطاف و الاعتقال السياسي و الاضرابات المفتوحة عن الطعام التي سبق و أن خاضتها بالسجن المدني ( السجن لكحل ) بالعيون / الصحراء الغربية.

و أمام ما يمكن أن ينتج عن استمرارها في هذه المعركة من نتائج و خيمة و خطيرة على و ضعها الصحي والوضع النفسي والدراسي لابنيها " حياة القاسمي " (15 سنة ) و " محمد القاسمي " ( 13 سنة ) المتأثرين بالإبعاد القسري الذي مارسته الدولة المغربية بتواطئ مع السلطات الإسبانية ضد أمهما المعروفة بدافعها عن حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره و ما يمكن أن يخلفه هذا النفي القسري من حرمان الطفلين معا من حنان وعاطفة الأم " أمنتو حيدار ".

و تركيزا على مضمون الفقرة الرابعة من المادة 12 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية و السياسية التي تنص على أنه " لا يجوز حرمان أحد تعسفا، من حق الدخول إلى بلده ".

فإن المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA، يطلق نداء عاجلا للمجتمع الدولي و المنظمات الحقوقية و النقابية و النسائية و البرلمانية و الحزبية بالتدخل العاجل لدى الدولة المغربية و السلطات الإسبانية للسماح للمدافعة الصحراوية عن حقوق الإنسان " أمنتو حيدار " بالعودة إلى وطنها و معانقة ابنيها و ذويها مجددا و احترام رغبتها في اختيار محل إقامتها والاعتراف بشخصيتها القانونية و العمل على ضمان كل الشروط الضامنة لحقها في الحياة و السلامة الشخصية و البدنية، طبقا لما هو متضمن في المواثيق و العهود الدولية الخاصة بحقوق الإنسان.

المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان
CODESA
www.codesaso.com
العيون / الصحراء الغربية: 24 نوفمبر / تشرين الثاني 2009