هذا الموضوع صادر عن :

عين على المغرب


الرئيسية »» المغرب »» عين على المغرب
مدافعان عن حقوق الإنسان يلجآن للقضاء المغربي
بسبب اتهامهما رفقة مدافعين صحراويين عن حقوق الإنسان بالعمالة للمخابرات الجزائرية

11/9/2009


قرر المدافعان عن حقوق الإنسان " قضاض البغدادي " رئيس الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ـ فرع طانطان و " محمد جرو " عضو المكتب الجهوي لجهة الجنوب الغربي لنفس الجمعية تقديم شكوى ضد جريدة " الصحراء الأسبوعية " في شخص مدير النشر ورئيس التحرير " محمد رضا طوجني ".

وتأتي هذه المتابعة القضائية التي تم وضعها لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بطانطان / جنوب المغرب بتاريخ 09 سبتمبر / أيلول 2009 بعد نشر الجريدة المعنية بالصفحة 02 في عددها 43 من 07 شتنبر إلى 13 شتنبر 2009 لصورة تضم مجموعة من المدافعين عن حقوق الإنسان، الذين تم منعهم من حضور محاكمة معتقل الرأي الصحراوي والمدافع عن حقوق الإنسان " النعمة الأسفاري " بتاريخ 24 آب / أغسطس 2009 بالمحكمة المذكورة.

وقد قامت الجريدة المذكورة بوضع تعليق على هذه الصورة جاء فيه " صورة تذكارية لعملاء المخابرات الجزائرية بمدينة طانطان "، وهو ما اعتبره المدافعان عن حقوق الإنسان " قضاض البغدادي " و " محمد جرو " اتهاما كاذبا وتجريحا وتشهيرا وإساءة لهما من طرف هذه الجريدة، ولهذا طالبا وكيل الملك بالمحكمة المعنية بإجراء تحقيق في الموضوع مع إعادة الاعتبار لهما من خلال تحريك المتابعة القضائية ضد " محمد رضا طوجني " مدير النشر ورئيس " الصحراء الأسبوعية.

ولا يستبعد أبدا المدافعان عن حقوق الإنسان " قضاض البغدادي " و " محمد جرو " أن يكون هذا الاستفزاز والتشكيك في نشاطهما الحقوقي مرتبطا بالمضايقات التي يعاني منها مكتب الجمعية المغربية لحقوق الإنسان من طرف السلطات المغربية بسبب علاقتهما بالمدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان و حضروهم باستمرار لمحاكمة مجموعة المدافع الصحراوي عن حقوق الإنسان وعضو الجمعية المغربية لحقوق الإنسان ـ فرع طانطان " يحي محمد الحافظ إعزة " بمحكمة الاستئناف بأكادير / المغرب و محاكمة معتقل الرأي الصحراوي " النعمة الأسفاري بالمحكمة الابتدائية بمدينة طانطان / جنوب المغرب.

المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان
CODESA