هذا الموضوع صادر عن :

عين على المغرب


الرئيسية »» المغرب »» عين على المغرب
بيان
الوضع البيئي بمدينة أسفي وشركة فيوليا

28/8/2009


بعد الوقوف على الوضع البيئي بالمدينة من خلال الزيارات الميدانية التي قام بها مكتب فرع المركز المغربي لحقوق الإنسان بأسفي لمختلف الأحياء و النقاط السوداء بالمدينة و التي كانت موضوع شكايات العديد من المواطنين و الذين ضاقوا ذرعا جراء معاناتهم من تردي هذا الوضع بسبب تراكم الأزبال و انتشار التعفنات و الروائح الكريهة نتيجة عدم قيام شركة ًفيوليا ً بالمهام المنوطة بها طبقا لدفتر التحملات الملزم للشركة المذكورة بتطهير حاويات الازبال و الشاحنات الناقلة حسب المواصفات المطلوبة و المركز المغربي لحقوق الإنسان يسجل عدم اهتمام الشركة بنظافة الحاويات البلاستيكية التي تنبعث منها الروائح الكريهة و تناثر الازبال في الشوارع و الفضاءات المجاورة للمرافق العمومية و المؤسسات التعليمية ما يعرض حياة المواطنين بشكل عام و الأطفال منهم بوجه خاص للأوبئة و الأمراض في الوقت الذي تبتلع فيه شركة فيوليا ما يفوق 3مليار سنتيم سنويا من ميزانية الجماعة وجيوب المواطنين دافعي الضرائب في إطار التدبير المفوض و هو مبلغ يفوق بكثير قيمة ما تقدمه هذه الشركة من خدمات لفائدة ساكنة هذه المدينة و أمام هذا الوضع البيئي المتردي فان الفرع يسجل ما يلي :
  1. استنكاره الصارخ للوضع البيئي المتردي بالمدينة و ما يشكله من مخاطر على حياة الإنسان و تحميل المسؤولية لكل من له مسؤولية في تدبير هذا المرفق الحيوي وفي مقدمتهم شركة ًفيوليا ً المكلفة بتدبيره .
  2. استشعاره كل الأطراف المعنية بالمجال البيئي بالمدينة من سلطات عمومية و ممثلي السكان بضرورة تحمل مسؤولياتهم في السهر على تطبيق بنود دفتر التحملات وإلزام شركة ً فيوليا ً بضرورة تنفيذ الالتزامات المنصوص عليها بدفتر التحملات .
  3. دعوة الشركة المعنية إلى تجديد حاويات الأزبال و المحافظة على نظافتها و تطهيرها و نشرها في كل الأماكن الضرورية و عدم تركها مملوءة بأزبالها لأيام خصوصا في الأحياء الهامشية و النقط السوداء .
  4. أحترام المعايير المعتمدة ضمن القوانين المحلية والمواثيق الدولية والمتعلقة بالمحافظة على البيئة .

مكتب الفرع
المركز المغربي لحقوق الانسان