موضوع صادر عن :

مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والصحافية في الشرق الاوسط(سكايز)


مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والصحافية في الشرق الاوسط
(سكايز)

الرئيسية »» لبنان »» مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والصحافية في الشرق الاوسط(سكايز)


التهجّم على الصحافي عقاب صقر واتهامه بالعمالة وتهديده بالتصفية قبل الانتخابات



22/5/2009


أفاد الصحافي والمحلّل السياسي عقاب صقر، المرشّح للانتخابات النيابيّة عن دائرة زحلة، أنه تعرّض لاعتداء معنوي تمثّل باتهامه بالعمالة لاسرائيل، وتهديده بالقتل من قبل النائب عن دائرة زحلة حسن يعقوب، اضافة الى محاولة التهجّم الجسدي عليه من قبل النائب يعقوب ومرافقيه، وذلك على إثر انتهاء حلقة يوم الثلاثاء 19 أيار 2009 من برنامج "كلام الناس" التي جمعتهما، كمرّشحين متنافسين، بادارة الاعلامي مرسيل غانم عبر شاشة "المؤسسة اللبنانية للإرسال".

وفي تفاصيل الخبر، التي رواها صقر لـ"سكايز"، أن النائب عن الكتلة الشعبية حسن يعقوب قام بعد انتهاء الحلقة التلفزيونية بالتهجّم عليه شتماً واتهاماً بالعمالة لإسرائيل وتهديداً بالقتل قبل الانتخابات، اضافة الى محاولة مرافقي النائب يعقوب التعرّض له جسدياً، قبل أن تتدخّل قوّة من الأمن الداخلي لانقاذ الموقف واخراج الصحافي صقر بسلامة، وذلك بناءً على طلب المؤسسة اللبنانية للإرسال.

وفي اتصال لـ"سكايز" مع الشيخ بيار الضاهر مدير عام "المؤسسة اللبنانية للإرسال"، أفاد أن "جوّ الحلقة كان متوتراً جداً، وهذا ما لمسه كلّ من شاهدها، أما بخصوص ما حدث بعد الحلقة، فأنا أترك التعليق على الأمر لبعد الاجتماع مع مرسيل غانم لعدم كفاية معلوماتي عن الأمر حالياً".

ولدى اتصالنا في "سكايز" مع الاعلامي مرسيل غانم، وسؤاله عن حيثيات الأمر، رفض تأكيد الخبر أو نفيه قبل الاجتماع مع ادارة المؤسسة، ومع الشيخ بيار الضاهر تحديداً، وعاد في اتصال آخر معه للتأكيد على أن المرجع الصالح للتعليق على الأمر هو ادارة المؤسسة.

يذكرأن الصحافي عقاب صقر تقدّم بدعوى قضائية على النائب يعقوب، الذي نفى لـ"سكايز" قيامه ومرافقيه بالاعتداء.

يضع مركز "سكايز" هذه الحادثة برسم الجهات الأمنية والقضائية المختصّة، ويدعو المنظمات الحقوقية والصحافية للتحرّك السريع باتجاه إثارة القضية وتفعيلها والتأكيد على الرفض الكامل لأي شكل من أشكال منطق التخوين والتهديد، ويجدّد مناشدته لجميع الأطراف التزام التهدئة والابتعاد عن مسببات التوتّر والاحتقان بما يضمن سلامة العملية الانتخابية وما يرتّبه ذلك من سلامة الناخبين والمرشحين والمراسلين الصحافيين على حدّ سواء.

مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والصحافية في الشرق الاوسط
(سكايز)