موضوع صادر عن :

مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والصحافية في الشرق الاوسط(سكايز)


مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والصحافية في الشرق الاوسط
(سكايز)

الرئيسية »» لبنان »» مركز الدفاع عن الحريات الاعلامية والصحافية في الشرق الاوسط(سكايز)


بيان صحفي
سكايز يطالب بفتح تحقيق حول تعذيب "الأمن الوقائي" للصحافي عصام الريماوي



11/2/2009


علم مركز "سكايز" عن تعرض الصحافي عصام الريماوي للتعذيب من قبل عناصر من جهاز "الأمن الوقائي" التابع للسلطة الفلسطينية، بعدما أفرج عنه أمس الثلاثاء 10 شباط.

أوقف جهاز "الأمن الوقائي" الصحافي عصام الريماوي من وكالة "وفا" الرسمية للأنباء من مكتبه الخاص للتصوير وسط رام الله في 26 كانون الثاني. أكد الريماوي لـ "سكايز" تعرضه للتعذيب بعدما تحدثت تقارير إعلامية عن تعذيبه. أوضح الريماوي أنه تعرض للـ "شَبْح" (قيدوا يديه الى الخلف وهو معلق ومعصوب العينين) لمدة خمسة أيام متواصلة، مع أوقات متقطعة للتحقيق وتناول الطعام وأداء الصلاة، كما الاعتداء عليه بالضرب، في معتقل الأمن الوقائي في بلدة بيتونيا قرب رام الله، ثم نقل إلى زنزانة انفرادية لاحقا قبل أن يطلق سراحه أمس.

كما سأل المحققون الريماوي عن علاقته بوسائل إعلامية أخرى من دون توجيه أي تهمة له طيلة فترة احتجازه. وقال الريماوي لسكايز "سألني المحقق عن نوع السلاح الذي امتلكه، وأجبته لدي كاميرتان وهما كل ما املك من أسلحة، فقام عندها بصفعي بصورة متكررة".

يطالب "سكايز" السلطة الفلسطينية بفتح تحقيق جدي ومستقل حول أنباء التعذيب الجديرة بالتصديق التي تعرض لها الريماوي ومحاسبة المسؤولين عن ذلك.

مركز "سكايز" للدفاع عن الحريات الإعلامية والثقافية
للاتصال:
هاتف وفاكس (بيروت): 01-397334
بريد الكتروني:[email protected]