الرئيسية »» الأردن »» مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان
تخريج الدورة الثالثة للمراقبين المحليين للانتخابات
4/6/2007

اختتمت في عمان العاصمة الدورة الثانية حول مراقبة الانتخابات النيابية الأردنية، وشارك فيها (15) مشارك ومشاركة من أعضاء الجمعيات والمؤسسات الأعضاء في التحالف الأردني لمنظمات المجتمع المدني.

واشتملت الدورة التي نظمها المنتدى الوطني للشباب والثقافة بالتعاون مع التحالف الأردني لمنظمات المجتمع المدني ومركز عمان لدراسات حقوق الإنسان على جلسات تدريبية تضمنت: لماذا مراقبة الانتخابات؟، ومراقبة الحملات الدعائية والاعلامية، وقانون الانتخابات الأردني، وعملية مراقبة الانتخابات ودور المراقب أثناء الإفتتاح، والإقتراع، والإغلاق، والعد، والفرز، وإعلان النتائج، وتوظيب المواد الانتخابية ونقلها، وقواعد سلوك المراقب المحلي، إضافة إلى عرض لتجربة مراقبة انتخابية عملية جرت في اليمن الشقيق، وتطبيقات عملية على مراقبة الانتخابات، وإعداد التقارير في مجال المراقبة المحلية للانتخابات.

وقام السيد محمود حشمة نائب رئيس المنتدى الوطني بتسليم شهادات التخريج للمشاركين في الدورة، مشيداً بالجهود المبذولة للاستعداد لمراقبة الانتخابات من قبل تحالف منظمات المجتمع المدني، موضحاً أن للشباب دور كبير في المشاركة في الانتخابات بفعالية وبضمنها المشاركة في مراقبة هذه الانتخابات لضمان نزاهتها وتحفيز المشاركة الواسعة فيها من قبل المواطنينومن أجل المساهمة في اشاعة النهج الديمقراطي في حياة المجتمع والدولة، مبيناً أن المنتدى الوطني للشباب والثقافة سيشارك بعدد كبير من الشباب ضمن فريقً المراقبة المحلي الذي يعدة التحالف الأردني لمنظمات المجتمع المدني.

ويذكر بأن التحالف الأردني لمنظمات المجتمع المدني يضم في عضويته (11) منظمة مجتمع مدني وهي: المنظمة العربية لحقوق الإنسان، والمنتدى الوطني للشباب والثقافة، وجمعية السيدات العاملات، والجمعية الثقافية للشباب والطفولة، وجمعية حقوق الطفل الأردنية "حق"، وجمعية الحقوقيين الأردنيين، منظمة العفو الدولية، ومركز الاعلاميات العربيات، ومركز عمان لحقوق الإنسان، والجمعية الأردنية لحقوق الإنسان، وجمعية النساء العربيات

موضوع صادرة عن :
مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان
مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان