هذه الموضوعات صادرة عن :

مركز الأرض لحقوق الإنسان
مركز الأرض لحقوق الإنسان

الرئيسية »» مصر »» مركز الأرض لحقوق الإنسان


رسالة من عزيزة أبو الغيط للمسئولين
امرأة تحتاج الى الحماية والمساندة


7/2/2008
اسمى عزيزة أبو الغيط صقر ، عمرى خمسون عام واسكن بقرية نكلا محافظة الجيزة كنت أعيش بشكل كريم فى منزلى اربى اولادى وأعيش بأمان حتى أصبت بالمرض الخبيث وبعدها أصيب زوجى المدعو محمد عبد المنعم رفاعى بنفس المرض وأقعده عن العمل حيث كان يعمل سائقا وجعله دائم الشكوى من قسوة الزمن الردئ الذى جعلنا فى قريتنا الصغيرة وبين أهالينا أسرة مدعاة للعطف والشفقة وقد تناسينا ذلك أمام الحاجة ولكن ظروف الأهالي أيضاً حولنا أيضاً أصبحت سيئة والجميع يشكو سوء الأوضاع ولا يتذكرنا احد اليوم مما جعلنا نخرج نبحث عن لقمتنا كى نعيش وبأى طريقة المهم ألا نموت من الجوع ونبهنى الناس بان اخذ حقى من ميراث أبى الذى ترك منزلاً مبنى بالطوب الأحمر وقطعة ارض مبانى حوالى قيراط يمكن ان تساعدنى فى المعايش فذهبت لآخى لأطالب بنصيبى فى تركة أبى فما كان منه إلا أن أهانني وتعدى على وأكد أن تركة أبى الفقير وهماً حيث أن والدى ترك لديه الأوراق باعتباره الأخ الأكبر ورغم أن أهل الخير حاولو التدخل كى يقنعوا آخى بأن يعطينى نصيبي وأنهم جميعا يشهدون بان المنزل وقطعة الأرض هم ملك أبى ولى حق شرعى فيهما لكن أخى المتعنت رفض أعطائى أنا واخواتى البنات الثلاثة " مبروكة وعايدة وأمال " أى مليم ورغم أن حصتى أو حصتنا كبنات لا تزيد عن عدة الآلاف من الجنيهات يمكن أن تساعدنى فى فتح دكان صغير اكسب منه عدة جنيهات تكفينى ذل السؤال والحاجة لكن تعنته وجبروته يمنعه من مساعدتى وإعطائى نصيبي .

وقد ذهبت الى أعضاء المجلس المحلى وسوقت عليه ناس كبار من قريتنا ومن قرى أخرى ولكنه قال " تضرب دماغها فى الحيط وتقابلنى فى الرشاح " إذا حصلت منى على جنيه واحد أو متر ارض .

وقد تقدمت بشكاوى كتابها لى أبناء الخير بالقرية لكل المسئولين بداية من رئيس الجمهورية الى اصغر موظف بالقرية لكن صوتى لم يسمعه احد وقد دلونى الناس أهل الخير الى حقوق الإنسان وقالوا هم الذين يدافعون عن حقوق النساء ويدعمونى مما دعانى الى كتابة رسالتى لكم كى تجدوا حلاً لمشكلتى وتقنعوا آخى بتسليمى نصيبى كى افتح دكان لبيع الخضر أتعايش منها فى الأيام القاسية ويقينى ذل الحاجة ومد اليد فهل تساندونى لأخذ حقى وحماية حياتى من تهديدات أخى ؟

ومركز الأرض إذ يعرض رسالة المواطنة عزيزة ويرفعها للمسئولين لحل مشكلتها فإنه يطالب وزير التضامن بصرف معاش استثنائي لها يكفى لإعاشتها وأسرتها ويقيها شر الجوع كما يطالب مؤسسات المرأة بالتضامن مع مطلب عزيزة أبو الغيط كفالة لحقوق النساء فى إيجاد آليات قانونية حازمة وسريعة لتسليمهن ميراثهن الشرعى الذى نص عليها القانون ووقف التعدى على حقوقهن فى الحياة الكريمة الامنه .

لمزيد من المعلومات رجاء الاتصال بالمركز

تليفون وفاكس / 25750470
البريد الإلكتروني:[email protected][email protected]
Website www. Lchr-eg.org