موضوع صادر عن :

الرئيسية »» مصر »» صحفيون بلا حقوق


صحفيون يعتدون على صحفيين .. اشطبوهم فورا!


10/8/2009



الاستنكار والإدانة لاعتداءات وتحرشات مهينة قام بها زملاء صحفيين فى جريدة المسائية ضد زملاء لنا شبان يطالبون بحقهم فى التعيين والمساواة ظهر الأحد 9 أغسطس لا قيمة له على الإطلاق . كما أن تحرير محاضر لهم لا يكفى .. فنحن فى صحفيين بلا حقوق نطالب بإحالتهم للتحقيق فورا وشطبهم من جداول النقابة التى أصبحت للأسف تضم بلطجية وموظفين ، ونؤكد تضامنا الكامل مع الزملاء فى صحيفة المسائية ضد حالات الاعتداء البدنى واللفظى التى تعرضوا لها من قبل صحفيين ينتمون زورا لنقابة الصحفيين وهم فى الأصل يعبرون عن مصالح شخصية لرئيس التحرير حسن الرشيدى الذى يظلم المحررين ويقهرهم في غيبة واضحة للجماعة الصحافية ومجلس نقابة الصحفيين الذى اصبح يماثل تماما الدور المفضوح لمجلس الأمن فى دفاعة عن مصالح الدول الكبرى .

ونطالب " صحفيون بلا حقوق" نقابة الصحفيين ومجلس الشورى بمحاسبة الرشيدى ورجاله البلطجية الذين يحملون فى جيوبهم كارنيهات عضوية نقابة الصحفيين . ونوجه دعوة لكل الزملاء الصحفيين والمهتمين بالشأن الصحفى والحقوقيين المحترمين الى مساندة الزملاء الشبان قانونيا واعلاميا حتى يحصلوا على كافة حقوقهم المشروعة . ونطالب كل الصحفيين الغيورين على مهنة الصحافة العظيمة الى فضح كل الممارسات التى تقوم بها ادارة تحرير المسائية ضد الزملاء والزميلات .

ويطالب الزملاء فى جريدة المسائية بحقوقهم ويحتجون اعتراضا على عدم صرف راتبهم لشهر يونية على الرغم من ان الزملاء كانوا مستمرين فى العمل بالجريدة حتى 10 يوليو الجارى ومع ذلك تم استبعادهم من قائمة كشوف الصحفيين المنضمين لأخبار اليوم بعد قرار الدمج وخاصة انهم قد قبضوا راتبهم عن شهر مايو يوم 2 يونية أى بعد قرار الدمج الذى ينص على الاحتفاظ بالعمالة الدائمة والمؤقتة فى الوقت الذى تم فيه الابقاء على الكثيرين من عديمي الكفاءة و الخبرة نظراً للوساطة و المحسوبية والمصالح المشتركة وتم استبعاد الزملاء وعددهم 24 صحفىا تحت التمرين بعد مرور5 سنوات من العمل الشاق والتفرغ التام للعمل بالجريدة . فهل جزاء من ساهموا فى اصدار جريدة المسائية الطرد بدلا من تعيينهم اسوة بزملائهم الذين التحقوا بالعمل داخل الجريدة بعدهم بفترة كبيرة ورغم ذلك تم تعيينهم دون مراعاة الاقدمية والسن والخبرة والكفاءة .

صحفيون بلا حقوق