موضوع صادر عن :

المعهد الديمقراطي المصريللتوعية بالحقوق الدستوريه و القانونية
المعهد الديمقراطي المصري للتوعية بالحقوق الدستوريه و القانونية

الرئيسية »» مصر »» المعهد الديمقراطي المصري للتوعية بالحقوق الدستوريه و القانونية


المعهد الديمقراطى المصرى يتحقق من شكوى
المتضررين من جمعية الافق الجديدة للإسكان التعاونى


8/12/2009

قدم عدد من المتضررين شكوى للمعهد بخصوص ما تقوم به جمعية الافق الجديدة للإسكان التعاونى حيث تضمنت الشكوى العديد من الوقائع التى يعانى منها المتضررين مستندين فى ذلك لمجموعة من المستندات القانونية من أحكام قضائية وعقود مبرمة بينهم وبين الجمعية ، وتركزت الشكوى بالأساس على عدم وفاء الجمعية بالالتزماتها القانونية من حيث عدم تسليم الوحدات السكنية فى المواعيد المحددة لها وغيرها من المخالفات القانونية .

وقال عماد رمضان المدير العام للمعهد " أن استجابة المعهد لهذه القضية يأتى فى أطار تنفيذ مشروع شاهد الملك والذى يهدف لرصد وفضح وقائع يشوبها الفساد وكذلك تفعيل الرقابة الشعبية وطرحها على الرأى العام لخلق مناخ جديد يعادى الفساد معتمداً على المواطن العادى ، ويناشد المعهد جميع المتضررين من الجمعية بالتوجه لمقر المعهد وتقديم المستندات التى يملوكها أو مراسلتنا عن طريق الموقع الالكترونى الخاص بالمعهد http://www.edi-egypt.com/contactus.php لمساهمة فى كشف الحقيقة كاملة ، وذكر أن المعهد سيعد ملفاً كاملاً بالمستندات عن الجمعية والتقدم به إلى الجهات المختصة للتحقيق فيه لذا يناشد المعهد جموع المحامين الذين لديهم القدرة القانونية للتطوع لتقديم اسهاماتهم القانونية لإعداد ملفاً مستوفياً ، وأضاف ان يدعو أدارة الجمعية للرد على الاتهامات الموجهة لمجلس أدارتها وتقديم المستندات التى تفيد براءة ذمة أدارتها من التهم الموجهة إليها من مقدمى " .

وتوجه فريق من المعهد لزيارة إحدى المواقع التى حددها المتضررين وهى ابراج المروة والتى مازالت تحت الإنشاء ، وشهد فريق العمل الموقع وتحدث مع حارسة الابراج وهى سيدة فى العقد الرابع من العمر وقالت " أن هذه المبانى عمرها تجاوز الـ 12 عاماً ولم يتم تسليم شقة واحدة وذلك لعدم سداد المنتفعين قيمة المستحقات المالية للشقق السكنية حيث كان من المفترض تسليم الشقق نهاية هذا العام " ، " وأوضحت أن مساحة الشقة الواحدة يتجاوز 155 متراً وسعر المتر فى هذه المنطقة يصل إلى 2000 جنيه وأصحاب تلك الشقق لا يأتون لرؤية ما تم تنفيذه نظراً لعدم سدادهم باقى المستحقات للجمعية فمن أين تأتى الجمعية بأموال لاستكمال المنشآت " .

وقال جمال قنديل – احد المتضررين من الجمعية ومقدم الشكوى وصحفى بأخبار اليوم – " وقعنا مجموعة من المثقفين ومحدودى الدخل ضحية احتيال ونصب لهذه الجمعية التى مقرها بـ (207) برج فيصل - الجيزة ، بعد أن دفع كل منا تحويشة العمر فى مشروعاتها واكتشفنا ان بها العديد من المخالفات المالية والإدارية وأملنا فيكم كبيراً لاسترداد حقوقنا بعد ان يأسنا من الشكوى للاتحاد الاسكانى وهيئة تعاونيات البناء والإسكان ، وقد نشرت الصحف القومية والحزبية مخالفات جمعية الأفق ولم يتم التحقيق فيها ولم يهتم المسئولون بها ونحن نعقد الأمل عليكم فى استرداد حقوقنا " .