كتب anhri      
 
© حريات

اعتقلت الأجهزة الأمنية، صباح الأول من ديسمبر الجاري، اثنين من الصيادلة أمام المجلس الطبي للأدوية والسموم ليرتفع عدد الصيادلة المعتقلين إلى خمسة.

وقال بيان صادر عن لجنة صيادلة السودان المركزية، ان قوة كبيرة من الأجهزة الأمنية حاصرت دار الصيادلة واعتقلت كل من الدكتور عارف عوض عضو اللجنة المركزية، والدكتور محمود محمد عبدالله بمجرد وصولهم للدار، ومنعت بقية الصيادلة من الدخول لإعاقة الوقفة الاحتجاجية المعلنة.

 وأوضح البيان أن الصيادلة تمكنوا من نقل الوقفة الاحتجاجية إلى مقر المجلس القومي للأدوية والسموم.

وكانت الأجهزة الأمنية قد اعتقلت، يوم 28 نوفمبر، ثلاثة من قيادات لجنة صيادلة السودان المركزية وهم د. بهاء الدين أحمد الحاج ود. الطيب بخاري، ود. حاتم الدعاك.