كتب anhri      
 
anhri-vid

 أفرجت السلطات السعودية، أمس السبت 12 نوفمبر، عن الناشط السياسي خالد العمير، بعد انتهاء محكوميته بالسجن ثماني سنوات؛ بسبب المشاركة في تظاهرة عام 2009 تضامنا مع غزة.

 وكان خالد العمير أوقف إضرابه عن الطعام قبل عشرة أيام، وذلك بعد دخوله في إضراب مفتوح عن الطعام لمدة 29 يوما؛ للمطالبة بإخلاء سبيله بعد انتهاء محكوميته.

 وكانت المباحث العامة، قد ألقت القبض على خالد العمير، في الرياض في الأول من شهر يناير 2009 ظهرا خلال محاولة تنظيم مظاهرة سلمية قام بها ناشطون في مجال حقوق الإنسان للاحتجاج على قصف السكان المدنيين من قبل الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة، واستمر اعتقاله لمدة طويلة دون أي اتصال بالعالم الخارجي أو تقديم معلومات لعائلته عن الاتهامات الموجهة إليه أو مكان تواجده، ثم قضت المحكمة بسجنه ثماني سنوات.

-