29 منظمة غير حكومية تقدم رسالة إلى وزير الخارجية المعين حديثا فيليب هاموند، تحثه على تغيير في السياسة تجاه البحرين

ngos_letter16 يوليو / تموز 2014، لندن – وجهت مجموعة من 29 منظمة غير حكومية رسالة إلى وزير الدولة المعين حديثا للشؤون الخارجية والكومنولث، فيليب هاموند، لحثها على تحوّل في سياسة المملكة المتحدة تجاه الوضع في البحرين. دعت هذه الرسالة إلى تبني نهج “جديد” يتعين على وزير الخارجية الجديد اعتماده في ضوء فشل وزارة الخارجية في الاستجابة لتوصية لجنة الشؤون الخارجية بأن على المملكة المتحدة أن “تسمي البحرين البلد المثير للقلق” في تقرير حقوق الإنسان لعام 2014 في حال عدم تحسن الوضع مع بداية هذا العام. على الرغم من هذه التوصية، إلا أن وزارة الخارجية قد فشلت لاحقا في الإعتراف بأن البحرين بلد مثير للقلق، وعوضا عن ذلك، أدرجتها كـ “دراسة حالة” مشيدة بمجالات محددة في الإصلاح فيها. الرسالة تسلط الضوء على تناقضات السياسة البريطانية في السنوات الأخيرة حيال البحرين، وقد أوردت تحديدا التصريحات الأخيرة التي أدلى بها خوان منديز المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالتعذيب، التي قال فيها بأن أوضاع حقوق الإنسان في البحرين هي أوضاع “بالغة القلق” وأن التوصيات التي جاءت في تقرير اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق عام 2011 هي في “حالة عدم تنفيذ”. قامت المملكة المتحدة مؤخرا برعاية بيان مشترك حول البحرين في مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة معبرة عن قلقها إزاء “استمرار مضايقة وسجن الأشخاص الذين يمارسون حقوقهم في حرية الرأي والتعبير، بما في ذلك المدافعين عن حقوق الإنسان والصحفيين،” وهي قضية خطيرة لم تنعكس في سياسة وزارة الخارجية.

وأعلن المدير العام لمعهد البحرين للحقوق والديمقراطية، السيد أحمد الوداعي، أن “مصداقية المملكة المتحدة في مجال حقوق الإنسان أصبحت على المحك بسبب موقفها من الانتهاكات المستمرة الخطيرة لحقوق الإنسان في البحرين”. وقد أكد السيد الوداعي بأن “وضع البحرين على قائمة الدول المثيرة للقلق هي الخطوة الأولى لضمان أن السياسة الخارجية البريطانية تجاه البحرين تعكس بدقة حقيقة الوضع على الارض”.

وعلى الرغم مما ذُكر عن لقاءات تمت مؤخرا بين السيد هاموند وجماعات ضغط تابعة للحكومة البحرينية، إلا أن أصحاب هذا الجهد المشترك يأملون أن يضع السيد هاموند في اعتباره موقفا جديدا من وزارة الخارجية تجاه الأزمة الحقوقية والسياسية الجارية في البحرين.

إطلع على نص الرسالة

 (الموقعون):

شبكة أمان

أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين (ADHRB)

الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان (ANHRI)

المادة 19 (البحرين)

شبكة محامون بلا حدود (ASF)

مركز البحرين لحقوق الإنسان (BCHR)

مرصد البحرين لحقوق الإنسان (BHRO)

معهد البحرين للحقوق والديمقراطية (BIRD)

حركة البحرين للعدالة والتنمية (BJDM)

جمعية شباب البحرين لحقوق الإنسان (BYSHR)

معهد القاهرة لدراسات حقوق الإنسان (CIHRS)

صحفيون كنديون من أجل حرية التعبير (CJFE)

سيفيكوس (CIVICUS)

سي. إِم. سولوشن

الجمعية العالمية للكُتّاب “بِن” – فرع بريطانيا

المنظمة الأوروبية البحرينية لحقوق الإنسان (EBOHR)

مركز الخليج لحقوق الإنسان (GCHR)

الفدرالية الدولية لحقوق الإنسان (FIDH)

مركز خيام للإصلاح (KRC)

مرصد كندا لحقوق المحامين

محامون بلا حدود – السويد

مؤسسة مهارات

الجمعية العالمية للكُتّاب “بِن”

الخصوصية الدولية

إصلاح Redress

مراسلون بلا حدود (RSF)

مهلة Reprieve

المبادرة التونسية لحرية التعبير

فيفارتا Vivarta