رسالة مشتركة: مناشدة الرئيس مبارك الافراج عن المدون “أحمد حسن بسيونى”

في 24 كانون الأول/ديسمبر 2010، وجهت مراسلون بلا حدود والشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ومؤسسة حرية الفكر والتعبير رسالة مشتركة إلى الرئيس محمد حسني مبارك في موضوع إقدام محكمة عسكرية على الحكم على الشاب أحمد حسن بسيوني، في 20 تشرين الثاني/نوفمبر 2010 بالسجن لمدة ستة أشهر مع النفاذ. وقد طلبت المنظمات الثلاث رئيس الدولة بـ”بذل قصاره للتوصل إلى إلغاء الحكم وإسقاط التهم الموجهة إليه والإفراج عنه في أسرع وقت ممكن”.

إن أحمد حسن بسيوني متهم بـ”إفشاء أسرار الدفاع عبر الإنترنت” و”نشر معلومات ذات صلة بالقوات المسلحة المصرية” علماً بأنه قد أنشأ صفحة على فايسبوك [(http://www.facebook.com/pages/adart-altjnyd-waltbyt-jmhwryt-msr-alrbyt/329771696295)] بعنوان “إدارة التجنيد والتعبئة في جمهورية مصر العربية” لتوفير النصح والمعلومات حول التجنيد في الجيش المصري (لمزيد من المعلومات: [http://arabia.reporters-sans-frontieres.org/article.php3?id_article=31897)]

وذكّرت مراسلون بلا حدود والشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان ومؤسسة حرية الفكر والتعبير في الرسالة بأن “هذه المعلومات ليست سرية على الإطلاق وكانت متاحة على الإنترنت” مشددةً على أن أحمد حسن بسيوني “لم يشارك في أي نشاط تخريبي أو مسيء للجيش، بل على العكس تماماً، قام بالترويج له في أوساط متصفّحي الإنترنت المصريين”.

لقراءة الرسالة
أنشئت صفحة على فايسبوك لدعم الشاب.
http://www.facebook.com/pages/Free-Ahmed-Hassan-Bassiouny-alhryt-lahmd-hsn-bsywny/168947156461771?v=photos#!/pages/Free-Ahmed-Hassan-Bassiouny-alhryt-lahmd-hsn-bsywny/168947156461771?v=wall

————————

المرفقات.

————————————

lettre Moubarak -ar

————————————