كتب anhri      
 

احتجزت السلطات التركية، مساء الأربعاء 19 نيسان/أبريل 2012، الناشط السوري يلماز سعيد في مطار اسطنبول، خلال عودته من مؤتمر “المنبر الديمقراطي” الذي أقيم في القاهرة، حيث عرضت السلطات التركية عليه مغادرة تركيا والعودة إلى القاهرة.

يُذكر أن سعيد عضو “حركة الشباب الكورد” وعضو “المجلس الأعلى لقيادة الثورة”، وسبق أن تعرض لضغوط من قبل الأمن التركي بسبب تقدّمه باقتراح فتح ملف استعادة “لواء الإسكندرون” لسوريا.