مصر: عدد من النقابات المستقلة تُرسل أوراق توفيق أوضاعها للقوى العاملة على يد محضر

القاهرة في 13 مايو 2018

يدين برنامج حرية تعبير العمال والحركات الاجتماعية بالشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان قيام وزارة القوى العاملة بعرقلة توفيق أوضاع كل من النقابة العامة للعاملين بالضرائب العقارية، اللجان النقابية للعاملين بالشركة المصرية للاتصالات، واللجنة النقابية للعاملين بكلية الحقوق بجامعة عين شمس.

وكانت “النقابة العامة للعاملين بالضرائب العقارية”، قد أرسلت أمس 12 مايو، أوراق توفيق أوضاعها إلى وزارة القوى العاملة، علي يد محضر في إنذار قُّيد برقم 27331، وذلك بعد رفض الوزارة استلام الأوراق الخاصة بتوفيق الأوضاع رغم أكتمال الأوراق المطلوبة توافقا مع القانون واللائحة.

كما قامت النقابة العامة للعاملين بالشركة المصرية للاتصالات، بإنذار مدير مديرية القوى العاملة بالقاهرة، على يد محضر، لامتناع المديرية عن استخراج شهادة تفيد إتمام إجراءات توفيق أوضاع اللجنة، وضم الإنذار رقم 1607 بتاريخ 12 مايو 2018، صور من أصول أوراق النقابتين المودعة بالمديرية.

كما قامت اللجنة النقابية للعاملين بكلية الحقوق بجامعة عين شمس، بنفس اﻻجراء وتسليم اﻻوراق على يد محضر.

يذكر أن السلطات المصرية طالبت التنظيمات النقابية بتوفيق أوضاعها وفقاً لقانون النقابات رقم 213 لسنة 2017، ولائحته التنفيذية (التي أصدرها وزير القوى العاملة في 14 مارس) التي تعطي النقابات المستقلة مهلة 60 يوما لتوفيق الأوضاع، تنتهي في 14 مايو 2018، لتبدأ بعدها الانتخابات النقابية.

وقال برنامج حرية تعبير العمال والحركات الاجتماعية بالشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان “تحاول وزارة القوى العاملة سد كل الطرق أمام تعبير الفئات الاجتماعية المختلفة عن نفسها من خلال أشكال قانونية معبرة بصدق عن إرادة أعضائها من خلال قرارات إدارية تتغير من يوم لأخر، وتعنت موظفي مديريات القوى العاملة، وأوراق مطلوبة من جهات حكومية، تماطل في استخراجها.

وتصر على أن تبعت الروح في اتحادها الرسمي، في وقت يأبى فيه المواطنين إلا أن يعبروا عن أنفسهم وهمومهم باستخدام كل وسائل التعبير متجاوزين الخوف الذي تحاول تلك السلطات زراعته”.

وأضافت البرنامج “لقد حان الوقت لإطلاق الحق في حرية التعبير وإطلاق الحق في التجمع السلمي لكل الفئات اﻻجتماعية، ويجب أن تتراجع السلطة عن دعم كيانات وهمية لا تنفعها وقت أزماتها، ويجب أن تتيح للمواطنين الحق في أنشاء منظمات المجتمع المدني المعبرة عن طموحهم وآمالهم”.

ودعا برنامج حرية تعبير العمال والحركات الاجتماعية وزارة القوى العاملة إلى المساواة في المعاملة بين كل التنظيمات النقابية وإيقاف الحرب التي تشنها بيروقراطية الوزارة ضد النقابات المستقلة، وتوفيق أوضاع النقابة العامة للعاملين بالضرائب العقارية، واللجنة النقابية للعاملين بالشركة المصرية للاتصالات، وكذلك اللجنة النقابية للعاملين بكلية الحقوق بجامعة عين شمس، وغيرها من اللجان.

كما طالب البرنامج كل التنظيمات النقابية التي تتعنت القوى العاملة في توفيق أوضاعها لتسليم أوراقها على يد محضر  قبل إنتهاء الموعد المقرر لانتهاء المهلة التي حددتها اللائحة التنفيذية للقانون رقم 213 لسنة 2017 .

موضوعات متعلقة

متضامنون مع حق النقابات في الاستقلالية والحرية .. ونرفض ممارسات القوى العاملة

الاتحاد العام لعمال مصر يوقف عدد من العاملين به تمهيدا لفصلهم

مصر| مرور عام على تدابير احترازية جائرة ضد عاملين بهيئة النقل العام