عمان| إغلاق صحيفة “الزمن” نهائيا وسجن ثلاثة من صحفييها

قضت محكمة مسقط الابتدائية بإغلاق صحيفة “الزمن” اليومية نهائيا وسجن ثلاثة من صحفييها، أحدهم رئيس التحرير.

وجاء في منطوق الحكم الذي أصدرته المحكمة صباح اليوم 26 سبتمبر، ان الصحيفة والصحفيين الثلاثة مذنبون “بإساءة استخدام الشبكة والنيل من مكانة الدولة”.

وقضت المحكمة بالسجن ثلاث سنوات لكل من رئيس تحرير الصحيفة إبراهيم المعمري، ومسؤول التحرير يوسف البلوشي الشهير بيوسف الحاج، وتغريم كل منهما مبلغ ثلاثة آلاف ريال عماني (نحو 3377 دولار) ومنعهما من مزاولة المهنة لمدة عام.

وقضت أيضا على الصحفي في الصحيفة زاهر العبري بالسجن لمدة عام وتغريمه مبلغ ألف ريال عماني (نحو 1125 دولار).

وحددت المحكمة مبلغ 50 ألف ريال (حوالي 56290 دولار) لرئيس التحرير والبلوشي إذا رغبا في استئناف الحكم، وخمسة آلاف ريال (نحو 5629 دولار) للصحفي زاهر العبري.

ويذكر ان محاكمة الصحفيين الثلاثة جاءت على خلفية نشر جريدة الزمن في 26 يوليو 2016، تقريرا يزعم ضلوع نائب مجلس القضاء الأعلى ورئيس المحكمة العليا في قضية فساد، وتدخله المباشر في إيقاف حكم محكمة استئناف صدر في 25 فبراير 2015، بدعوى أنها أوامر من “جهات عليا”، واتهمته بالضلوع في إيقاف عددا من الأحكام القضائية الأخرى.