01 يونيو ,2015
الدولة
المنظمة

10أكد مركز الأسرى للدراسات اليوم الاثنين أن إدارة مصلحة السجون الاسرائيلية تمارس ضغوطات نفسية على المضرب عن الطعام منذ 28 يوماً متتالية المعتقل خضر عدنان ” 37 عام ” احتجاجاً على استمرار اعتقاله الإداري .

وأوضح المركز أن طبيبة من إدارة مصلحة السجون قدمت له قائمة ارشادات تحذره من عواقب الاضراب على حياته وأعضاء جسمه والخطوة على مستقبله ، وأوصته بشرب لترين من الماء يومياً فقط .

وقال المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات أن شرب اللترين من الماء في وضع المضرب عدنان بدون مدعمات يشكل خطورة على حياته ” وفق وصية الطبيبة السجانة ” ، مضيفاً أن الأطباء فى الخارج يوصون بشرب ما لا يقل عن 4 إلى 5 لتر يومياً ، ووفق تجربة المعتقلين السابقين فى ظل عمد تناول المدعمات.

وطالب حمدونة القوى الوطنية والاسلامية والمؤسسات الفاعلة في مجال حقوق الانسان والمؤسسات الدولية والمنظمات الحقوقية ومجموعات الضغط بالضغط على الاحتلال لانقاذ حياته من الموت البطىء الذى يمر به والعمل على الافراج عنه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *