سوريا: ثلاثة أشهر على اعتقال التلميذة المدونة طل الملوحي الشبكة العربية تعلن عن مخاوفها على مستقبل وحياة المدونة ذات ال19عاما

القاهرة في 20مارس 2010

قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم ، أن استمرار اعتقال أجهزة أمن الدولة السورية للمدونة الشابة طل الملوحي ، 19عاما ، في مكان مجهول بسبب قصيدة شعر نشرتها على مدونتها ” مدونتي – http://talmallohi.blogspot.com/ ” بات يثير العديد من المخاوف سواء على سلامتها أو مستقبلها الدراسي ، حيث تدرس المدونة الشابة في أحد المدارس الثانوية في مدينة حمص السورية.

وكانت أجهزة الأمن السورية قد اعتقلت المدونة الشابة في 27ديسمبر 2009 ، ثم أعقب اعتقالها قيام أجهزة الأمن بتفتيش منزلها والاستيلاء على  جهاز الحاسب الآلي الخاص بها ، ومنذ هذا التاريخ انقطعت وسائل الاتصال بها ، وفضلا عن عدم إجراء أي تحقيق رسمي معها ، فلم تتمكن  أسرتها من زيارتها أو معرفة مكان احتجازها.

وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان” إن القبض على مدونة شابة لم تنهي دراستها الثانوية بسبب قصيدة شعر لا تتضمن أي إساءة أو مخالفة للقانون  ، هو نهج شديد القسوة وينم عن استبداد وعداء شديد لحرية التعبير ، وفي دولة مثل سوريا حيث بات السجن أقرب لأصحاب الرأي من حبل الوريد، يتوجب على كل المدافعين عن حرية الرأي أن يفضحوا هذه الممارسات ، التي تشبه كثيرا ممارسات ديكتاتوريات أمريكا اللاتينية في حقبة السبعينيات المظلمة”.