حكم قضائي ينصف ممرضات شبين الكوم ، ويدعم حقوقهن في الاضراب

القاهرة في 28 أكتوبر 2018

رحب برنامج حرية تعبير العمال والحركات الاجتماعية التابع للشبكة العربية ، بالحكم الصادر يوم 23 أكتوبر الجاري في الدعوى رقم 646 لسنة 17 ق، من المحكمة التأديبية بمجلس الدولة في شبين الكوم ببطلان قرار الجزاء رقم 386 لسنة 2018، الصادر ضد 31 من الممرضات بمستشفى شبين الكوم التعليمي، وما يترتب عليه من آثار، وتأجيل الحكم بحق 41 ممرضة ليوم 27 نوفمبر القادم وذلك على خلفية دخولهن في إضراب عن العمل، احتجاجاً على تعنت الإدارة في صرف مستحقاتهم المالية.

وكان برنامج حرية تعبير العمال والحركات الاجتماعية قد رفع دعاوى قضائية لإثني عشر ممرضة بمجلس الدولة بالقاهرة عن نفس الموضوع، وانضم للقضية المرفوعة في شبين الكوم من نقابة التمريض وذلك لإلغاء القرار الصادر ضد 72 ممرضة من ممرضات مستشفى شبين الكوم التعليمي بخصم 45 يوماً من راتب 69 منهم ، وخصم خمسة أيام من ثلاث ممرضات.

يذكر ان ممرضات وممرضي مستشفى شبين الكوم التعليم قد دخلوا  في إضراب جزئي عن العمل اعتبارا من يوم 14 أبريل 2016، للمطالبة بعدة مطالب من بينها تقسيم العمل بطريقة عادلة وصرف حافز الطوارئ وتعيين رئيسة التمريض منتخبة من الممرضات تتولى رئاسة القسم لمدة عامين فقط.

وبعد عودتهم  إلى العمل فوجئوا بتحويلهم للنيابة الإدارية والتحقيق معهم ثم صدر قرار في سنة 2017، يقضي بمجازاة تسع وستون ممرضة بخصم خمسة وأربعون يوماً، وخصم يوم الإضراب عن العمل، ومجازة ثلاث ممرضات بخصم خمسة أيام من راتب كل واحدة منهن، وبناء عليه أصدر رئيس الهيئة قرار حمل رقم 386 لسنة 2018، بالجزاءات السابقة.

وقال برنامج حرية تعبير العمال والحركات الاجتماعية ” هذا الحكم يعيد الامور لنصابها القانوني وينصف الممضرات والممرضين ، وننتظر الدعاوى المرفوعة أمام قضاء مجلس الدولة بالقاهرة لإيماننا الصادق بعدالة قضيتهم، وحق الممرضات في الإضراب عن العمل بعدما انسدت أمامهم جميع الطرق للحصول على حقوقهم المشروعة ومطالبهم العادلة”.

موضوعات متعلقة