...
20 سبتمبر ,2017

حرية التعبير في أسبوع – العدد 636

(14 سبتمبر 2017 – 20 سبتمبر 2017)

 

تونس

الصحفيين تحمل حفتر مسؤولية في اختفاء الصحفيين الشورابي والقطاري

حملت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين في بيان لها يوم 18 سبتمبر الجاري “القائد العام للقوات المسلحة الليبية” خليفة حفتر، مسؤولية في اختفاء الصحفيين التونسيين سفيان الشورابي ونذير القطاري خاصة وأنهما فقدا في المناطق التي كانت تحت نفوذه.

واعتبرت نقابة الصحفيين أن كل الأطراف الليبية بما في ذلك حفتر لم تتعاون مطلقا في ملف اختفاء الصحفيين رغم الدعوات التونسية الرسمية وغير الرسمية للكشف عن مصيرهما.

وأعلنت النقابة أنه بمناسبة يوم 08 سبتمبر 2017 الموافق للذكرى الثالثة لاختفاء الصحفيين واليوم الوطني لحماية الصحفيين، أنها قررت اللجوء إلى المحكمة الجنائية الدولية وتوجيه الاتهام للأطراف الليبية المتورطة في خطف الصحفيين أو المتواطئة مع الخاطفين.

جاء بيان النقابة بمناسبة الزيارة الرسمية التي قام بها خليفة حفتر إلى تونس في 18 سبتمبر الجاري بدعوة من رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي.

وكان الصحفي سفيان الشورابي وزميله المصور التلفزيوني نذير الكتاري قد سافرا إلى ليبيا في سبتمبر 2014 لإجراء تحقيق صحفي لبرنامج “دوسيات” الذي يُبث على قناة “فيرست تي.في”، وأُلقي القبض عليهما في مدينة أجدابيا (نحو 900 كلم شرق طرابلس)، يوم 3 سبتمبر قبل أن يُطلق سراحهما في السادس من الشهر ذاته، لكن أخبار الصحفيَين انقطعت بشكل كامل منذ 8 سبتمبر، ولم تعلن أية جهة مسؤوليتها عن اختفائهما.

المزيد عن أخبار حرية التعبير في تونس من هنا

 

المغرب

الناشط زبير الربيعي يدخل في اضراب مفتوح عن الطعام والماء والسكر

الناشط بحراك الريف المغربي زبير الربيعي، المحكوم عليه بالسجن عشرين شهرا دخل في اضراب مفتوح عن الطعام والماء والسكر، على خلفية تعرضه لمعاملة مهينة وعدوانية داخل سجن جرسيف.

وقد نقل زبير الربيعي، ورفاقه من السجن المحلي بالحسيمة إلى سجن جرسيف للانتقام منهم بسبب دخولهم في إضراب مفتوح عن الطعام منذ يوم 14 سبتمبر الجاري، احتجاجا على الأحكام الصادرة ضدهم، ومطالبتهم بتحسين أوضاعهم داخل السجن.

وقالت لجنة عائلات معتقلي الحراك الشعبي بالريف المتواجدين بالسجن المحلي بالحسيمة في بلاغ لها يوم الجمعة 15 سبتمبر أنه عوض الإنصات لمطالب النشطاء وفتح حوار معهم، عمدت الجهات المعنية إلى ترحيل مجموعة جديدة منهم لليوم الثالث على التوالي، وأضافت اللجنة أنه نتيجة لتعرض زبير الربيعي لمعاملة مهينة وعدوانية داخل سجن جرسيف فإنه وجد نفسه مضطرا أن يُصعّد في إضرابه المفتوح عن الطعام الذي كان قد بدأه يوم 14 سبتمبر، ليحوله إلى إضراب عن الطعام والماء والسكر.

الجدير بالذكر أن الناشط زبير الربيعي قد اعتقل في الأول من سبتمبر الجاري على خلفية خروجه في مسيرات الحراك بإمزورن، وقضت المحكمة في 11 من الشهر ذاته بحبسه لمدة عشرين شهرا نافذا.

وتأتي احتجاجات الريف للاحتجاج على التهميش الاقتصادي والاجتماعي، وتشهد مدن الريف مظاهرات سلمية شبه يومية تضم آلاف المتظاهرين ضمن ما يعرف بالحراك الريفي منذ مصرع بائع السمك محسن فكري سحقاً داخل شاحنة نفايات نهاية أكتوبر الماضي بأوامر من أفراد في الشرطة.

المزيد عن أخبار حرية التعبير في المغرب من هنا

 

السعودية

  • اعتقال 6 قضاة من المحكمة الجزائية المتخصصة فى الرياض

اعتقلت السعودية 6 قضاة من المحكمة الجزائية المتخصصة فى الرياض ، يذكر أن المحكمة هى المنوط بها محاكمات قانون الإرهاب الصادر فى 2014 ، وأحد المعتقلين هو القاضي الذي أصدر حكم الإعدام على نمر النمر المعارض السعودي ، وتأتي الاعتقالات الأخيرة فى سياق قيام سلطات المملكة بشن حملة أوسع بحق الدعاة والنشطاء والأكاديميين بسبب موقفهم المختلف فيما يتعلق بالأزمة الخليجية والخلاف مع قطر .

  • داعية سعودي يحذر من التظاهر فى المملكة ويهدد السعوديين بالنموذج السوري ونشطاء سوريون يردون ..

انتشرت تحذيرات تدعو مواطنين في السعودية إلى تجنب تكرار السيناريو السوري في السعودية، عقب دعوات إلى التظاهر ضد النظام الملكي الحاكم.

وكان ناشطون سعوديون دعوا الناس إلى حراك شعبي سلمي اليوم، الجمعة 15 أيلول، بهدف “الإصلاح السياسي”، على خلفية اعتقال عدد من الدعاة السعوديين الذين دعوا إلى “التقارب” مع قطر، ومن بينهم الداعية سلمان العودة.

وحذر الداعية السعودي عادل الكلباني من أن تكون نتيجة الحراك في السعودية مشابهة لما حدث في سوريا.

ونشر صورة عبر حسابه في “تويتر”، أمس، تحوي إحصائيات لعدد القتلى واللاجئين في سوريا، وعلّق عليها، “فاعتبروا يا أولي الأبصار”.

فيما رد نشطاء سوريون على تغريدات الكلباني واتهموه الموالاة للنظام الخائن لأل سعود .

المزيد عن أخبار حرية التعبير في السعودية من هنا


اليمن
اختطاف الصحفي نزار الخالد من قبل الحوثيين

قالت نقابة الصحفيين اليمنية انها تلقت معلومات تفيد باختطاف الصحفي نزار الخالد منذ الاثنين الماضي ، من قبل المسلحين الحوثيين.

واستهجنت استمرار الزج بالصحفيين في الصراعات. وطالبت النقابة بسرعة إطلاق سراحه، محملة سلطة الأمر الواقع كامل المسؤولية على سلامته وحياته، كما جددت مطالبتها بإطلاق سراح 19 صحفياً لدى الحوثيين وصحفي لدى القاعدة ، وعبرت النقابة عن إدانتها لاستمرار الزج بالصحفيين في الصراعات السياسية.

المزيد عن أخبار حرية التعبير في اليمن من هنا

    

لبنان

طالبة بالجامعة الأمريكية ببيروت تقول أنها تعرضت للإهانة بسبب حجابها

قالت الطالبة  الطالبة مريم دجاني أنها تعرضت  للإهانة من قبل أحد الدكاترة الجامعة الأميركية بسبب ارتدائها حجابا ، وكانت الطالبة قد نشرت  عبر صفحتها الشخصية على الفيسبوك بيانا جاء فيه: ″أنا طالبة في الجامعة الأميركية في بيروت منذ فصلين فقط، ومررت بالأمس بتجربة مسيئة جدا إثر ملاحظات عنصرية ومسيئة تتعلق بالحجاب الذي أرتديه وجهها إلي أستاذ السوسيولوجيا، الدكتور س. خلف.″

وقالت: أرتدي الحجاب كما هو حال آلاف الفتيات في الجامعة ،  هذه الجامعة التي تنادي بالتنوع وحرية التعبير، وها أنا اليوم أتعرض إلى هجوم كلامي من أستاذ جامعي من المفترض أن يكون أستاذ علم الاجتماع وقدوة لطلابه.

وأضافت: كان الدكتور خلف يعطي محاضرته عندما استوقفته بكل أدب وطلبت منه أن يعيد ما قاله في الأخير، ولكن صُعقت عندما استشاط غيظا وصرخ في وجهي قائلا: “لا تستطعين أن تسمعيني لأن هذا الوشاح (غطاء الرأس) الغبي يغطي أذنيك، لذلك، إن نزعت هذا الحجاب ستتمكنين من سماعي بوضوح.” والجدير بالذكر أن ردة فعل الدكتور خلف تكون مغايرة عندما يطلب منه الطلاب الآخرون تكرار ما قاله.

وعندما أجبته: إن هذا رأيه الشخصي ولا يحق له التهجم علي، أبلغني بأنه لا يتهجم عليّ بل يتهجم “علينا” أي على كل المحجبات بالمجمل.

وتابعت الطالبة دجاني: لم يكتف بذلك لا بل أخذ يسألني بعد نهاية الحصة عن المدرسة التي درست فيها، ثم سألني عما إذا كانت أمي محجبة وكأنه لم ير فتاة محجبة من قبل، وكم ذهلت عندما اكتشفت أن هذا الأستاذ كان رئيس قسم علم الاجتماع لمدة ست سنوات في هذه الجامعة، ما جعلني أسأل نفسي سواء كنت أريد مواصلة دراستي في علم الاجتماع والأنثروبولوجيا الذي يتسم بتقبل وفهم الغير.

المزيد عن أخبار حرية التعبير في لبنان من هنا

 

البحرين  
النيابة العامة تحقق مع نشطاء حقوقيين
حققت النيابة العامة البحرينية الأحد الماضي مع الناشطين ( أحمد الصفار ، ايناس عون ) وهما ناشطان يعملان فى مركز الخليج لحقوق الإنسان ، حيث وجهت لها تهمة التجمهر والمشاركة في مسيرة مناهضة للنظام بالدراز في 21 مايو/أيار 2017، كما تم إبلاغها بأنها ممنوعان من السفر .
وتمارس البحرين فى الفترة الأخيرة استهدافا واضحا لنشطاء حقوق الإنسان فى البلاد على خلفية المعارضة السياسية الشديدة التي تلقاها السلطات البحرينية وعمل هؤلاء النشطاء فى رصد انتهاكات حقوق الإنسان فى المملكة.
المزيد عن أخبار حرية التعبير في البحرين من هنا

 

مصر

دعوى لإسقاط الجنسية عن “مرسي”

تقدم طارق محمود المحامى،الاثنين ١٨سبتمبر بدعوى قضائية بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، تطالب بإسقاط الجنسية المصرية عن الرئيس الأسبق محمد مرسى.
اختصمت الدعوى التي حملت الرقم 66380 لسنة 71 قضائية كلا من رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ومحمد مرسى.

 الأعلي لتنظيم الإعلام يمنع شيخ من الظهور في الفضائيات

أصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بالقاهرة، قراراً بمنع ظهور الدكتور صبري عبد الرؤوف على شاشات الفضائيات المصرية، وعدم استضافته في المحطات الإذاعية، وذلك على خلفية ظهوره في برنامج ديني على إحدى القنوات الخاصة، أفتى فيه بشرعية معاشرة الزوج لزوجته المتوفاة.

تعرض  الصحفي هشام جعفر للتعذيب داخل محبسه

قدمت أسرة الباحث والصحفي المحبوس احتياطيًا هشام جعفر، الثلاثاء 19 سبتمبر، بلاغ للنائب العام، ،كما قدمت الاثنين ١٨سبتمبر، شكوى في مصلحة السجون في وزارة الداخلية، بعد الاعتداء عليه عقب عودته من جلسة تجديد حبسه يوم الثلاثاء الماضي.
وقالت منار طنطاوي زوجة «جعفر» في تصريحات صحفية إن «الأسرة لا تعلم بعد كل الملابسات المحيطة بالاعتداء عليه. فقط تلقينا رسائل منه تفيد بأنه تعرض للاعتداء الجسدي والسب ومحاولة التحرش من قبل مجند الشرطة المخصص لسيارة الترحيلات، أمام بوابة السجن، وفي حضور حرس السجن وضابط الترحيلات. ومن المنتظر أن نعرف منه تفاصيل ما جرى في زيارتنا له غدًا».

المزيد عن أخبار حرية التعبير في مصر من هنا

 

للاطلاع على أعداد سابقة  

حرية التعبير في أسبوع – العدد 635

حرية التعبير في أسبوع – العدد 634

حرية التعبير في أسبوع – العدد 633

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *