تونس| الحكومة تتراجع عن قرار منع الموظفين من الإدلاء بتصريحات

النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين ©
01 مارس ,2017
القسم
الدولة
وسوم

 

أعلنت الحكومة التونسية عن تعليق العمل بالقرار الوزاري رقم 4، الذي يمنع الموظفين الرسميين من الإدلاء بتصريحات لوسائل الإعلام، لتنهي بذلك الأزمة مع نقابة الصحفيين التونسيين، التي تصاعدت الأسبوع الماضي.

وأكدت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين في بيان أصدرته يوم الإثنين 27 فبراير، أنه تم الاتفاق مع الحكومة على البدء بتنقيح القرار الصادر في 2014 وخاصة في جزئه المتعلق بعلاقة الموظف العمومي مع وسائل الإعلام، مشيرة إلى أنه سيتم في 3 مارس إلغاء القرار الوزاري رقم 4 نهائيا.

وأضافت النقابة أن الاتفاق جاء خلال لقاء تم، الاثنين، بقصر الحكومة بين الطرف الحكومي الممثل في الناطق الرسمي باسم الحكومة ومستشار رئيس الحكومة للإعلام وبين الأطراف المهنية الممثلة في النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين والنقابة العامة للإعلام والجمعية التونسية لمديري الصحف والنقابة العامة لمؤسسات الإعلام، وخُصص للنظر في القرار الوزاري رقم 4 والمصاعب التي تواجه وسائل الإعلام في الوصول إلى المعلومة.

يذكر أنّ القرار الوزاري رقم 4 صدر عن رئيس الحكومة بتاريخ 16 يناير الماضي، ويفرض قيودا على موظفي الحكومة والقطاع العام في الإدلاء بتصريحات أو معلومات، فضلا عن قيود أخرى مثل طلب تراخيص مسبقة من الصحفيين قبل القيام بأعمالهم الصحفية، وقادت النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بالتنسيق مع المنظمات الوطنية والدولية  العديد من التحركات منذ صدور هذا القرار من أجل إسقاطه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *