بيان مشترك تزايد القتل والتدمير باشتداد المواجهات في سورية

وصلت للمنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية ,العديد من أسماء الضحايا الذين سقطوا خلال الساعات الماضية (بتاريخ1-2\7\2015),وأسماء لبعض المعتقلين تعسفيا والمختطفين علاوة على ذكر أعداد من الضحايا المجهولة الهوية, نتيجة استمرار الاشتباكات المسلحة الدموية, والتفجيرات الارهابية والقصف العشوائي في العديد من المدن السورية, وبعد التدقيق, قمنا بتوثيق الأسماء التالية:

الضحايا القتلى من المدنيين

حلب:

  • محمد مصطفى الخلف- (بتاريخ1\7\2015)

الزبدية-حلب:

  • عبد الرحمن فاخوري- (بتاريخ2\7\2015)

النيرب- حلب:

  • شهد سامر ابو رحمة- (بتاريخ1\7\2015)

تادف:ريف الباب- ريف حلب:

  • نور قارون-ديبة قارون-عائشة قدور-مروة قدور – احمد قدور (بتاريخ1\7\2015)

بيانون-ريف حلب:

  • همام الحاجي – (بتاريخ1\7\2015)

عندان- ريف حلب:

  • خالد محمد جنتوا- (بتاريخ2\7\2015)

ريف حلب:

  • عبد المجيد عليان- (بتاريخ2\7\2015)

درعا:

  • حامد أحمد الشحادات- (بتاريخ2\7\2015)
  • ماهر اسماعيل السويداني – (بتاريخ1\7\2015)

المحطة- درعا:

  • جمال أبو دريد- (بتاريخ2\7\2015)
  • تيسير أحمد المصري – (بتاريخ1\7\2015)

المليحة الغربية- درعا:

  • قيس محمد عارف الحراكي- (بتاريخ2\7\2015)

نامر- درعا:

  • طاهر كمال العماري- (بتاريخ2\7\2015)

السهوة- درعا:

  • محمد انور الكفري- (بتاريخ2\7\2015)

المزيريب- درعا:

  • الدكتور البيطري محمد اسلام سليمان الفهد ابازيد- (بتاريخ2\7\2015)

صيدا-ريف  درعا:

  • أنس محمد الغوازي- عيسى محمد خضر-أحمد محمد خضر-موسى مصطفى عياش الحريري- مصعب خليل الشبلاق-عامر علي الشعباني- علي عوض الرحيل- (بتاريخ1\7\2015)

الجيزة-ريف درعا:

  • عاهد عبد الحكيم الخطيب – (بتاريخ2\7\2015)

الكتيبة- ريف درعا:

  • يحيى زكريا برجس- (بتاريخ1\7\2015)

المليحة الشرقية- ريف درعا:

  • أحمد سعيد الحميدي- محمد أحمد عطية الحميدي-جابر أحمد عطية الحميدي- (بتاريخ1\7\2015)

الغارية الشرقية- ريف درعا:

  • زياد عبدو الفاضل — (بتاريخ2\7\2015)

معربا- ريف درعا:

  • أحمد يونس سرور — (بتاريخ2\7\2015)

الشيخ مسكين- -ريف درعا:

  • محمد حمزة الفاعوري – (بتاريخ1\7\2015)

ازرع-ريف درعا:

  • محمد زياد السويداني – (بتاريخ2\7\2015)

خربة غزالة-ريف درعا:

  • فادي تيسير الحاج علي- (بتاريخ1\7\2015)

الحارة-ريف درعا:

  • محمد خالد محمود الكود – (بتاريخ1\7\2015)

جاسم-ريف درعا:

  • أحمد خالد العقلة – (بتاريخ2\7\2015)

القنية- ريف درعا:

  • فايز أحمد السخني – (بتاريخ1\76\2015)

نوى-ريف درعا:

  • حسين محمد الشحمة – (بتاريخ1\7\2015)

محجة-ريف درعا:

  • محمد حسين المحيسن – (بتاريخ2\7\2015)

طفس-ريف درعا:

  • السيدة نور حامد الحايك- محمد ناصر الزعبي-وليد محمد أمين الحوراني-محمد نور أحمد البردان-الطفل عبدالهادي عبدالكريم بصبوص-(بتاريخ2\7\2015)

نصيب-ريف درعا:

  • ماهر ياسين أبو زريق – (بتاريخ1\7\2015)

الحراك-ريف درعا:

  • علاء بهيج الحريري – (بتاريخ2\7\2015)
  • عصام عثمان القداح – (بتاريخ1\7\2015)

المسيفرة-ريف درعا:

  • حسين مروان الزعبي – (بتاريخ1\7\2015)

الطيبة-ريف درعا:

  • أحلام عادل قطيفان- حنين عيسى قطيفان- رنيم عادل قطيفان- محمد خير عمار قطيفان-عيسى عمار قطيفان- (بتاريخ1\7\2015)

مخيم درعا:

  • باسل حبيب-محمد فلاحة-عقاب خالد نصار-محمود محمد عيد التلاوي-محمود البيطاري-علي قويدر – خالد محمد نصار-ابراهيم بكر خالد- (بتاريخ1\7\2015)

مليحة العطش- ريف درعا:

  • عبد الرحمن ناجي الحريري- (بتاريخ2\7\2015)

ريف درعا:

  • أحمد ابراهيم الشحادات- (بتاريخ2\7\2015)
  • عادل محمد الجبارين – (بتاريخ1\7\2015)

ريف القنيطرة:

  • المهندس محمد نوار الهجر- (بتاريخ2\7\2015)

ادلب:

  • لين سامر شعار – (بتاريخ1\7\2015)

جسر الشغور-ريف ادلب:

  • محمد أحمد الدقس   – (بتاريخ2\7\2015)

كفر موس – ريف ادلب:

  • محمد حاتم الصبيح ووالدته  – (بتاريخ1\7\2015)

احسم-ريف ادلب:

  • محمد مصطفى الحسن – (بتاريخ1\7\2015)

كفر سجنة-ريف ادلب:

  • محمد حاتم الصبيح – (بتاريخ1\7\2015)

ريف ادلب:

  • محمد الحمودي- (بتاريخ2\7\2015)

دير الزور:

  • جمعة علي الجرين- (بتاريخ2\7\2015)

البوكمال-ريف دير الزور:

  • حكم جمال الموصلي- فادي سمير الموصلي – (بتاريخ1\7\2015)

العشارة- ريف دير الزور:

  • خلف صالح الاسماعيل – (بتاريخ1\7\2015)

الشحيل- ريف دير الزور:

  • محمد نوار الهواش- (بتاريخ1\7\2015)

سلوك- ريف الرقة:

  • مجيد العليان 23 سنة- محمد المصطفى الخلف42 سنه- (بتاريخ1\7\2015)

تل ابيض- ريف الرقة:

  • جال ناصر الناصر- (بتاريخ2\7\2015)

حمص:

  •  محمد فؤاد اليوسف -(بتاريخ1\7\2015)

تدمر- ريف حمص:

  • الحاج احمد مرعي-  (بتاريخ1\7\2015)

الرستن-ريف حمص:

  • محمود مطر الفنيش- (بتاريخ1\7\2015)

مهين- ريف حمص:

  • مالك محمود صديق- (بتاريخ1\7\2015)

القصير- ريف حمص:

  • عبد المهيمن عبد السلام قرقوز- (بتاريخ2\7\2015)

الاثريا- ريف حمص:

  • ابراهيم الحوراني – (بتاريخ2\7\2015)
  • عمر النعيمي- (بتاريخ1\7\2015)

جب الجراح- ريف حمص:

  • احمد الهميش- (بتاريخ1\7\2015)

ريف حمص:

  • عبد القادر حمادي- (بتاريخ2\7\2015)
  • ضرار عبد الرزاق الفاضل- (بتاريخ1\7\2015)

دمشق:

  • علاء بيطار– (بتاريخ2\7\2015)
  • يوسف الغزاوي- (بتاريخ1\7\2015)

دوما-ريف دمشق:

  • الطفلة حياة حسن الحبلانة- رضوان تيسير الخنشور- ماجد عرفات (بتاريخ2\7\2015)
  • رفيقة مصطفى الدج- (بتاريخ1\7\2015)

القلمون-ريف دمشق:

  • عبد المعين جيلو- علي العبد سويدان- زهير رمان- محمد عكل- (بتاريخ2\7\2015)

العبادة-ريف دمشق:

  • محمد علي وحيد القلاع- أدهم شفيق الأقرع- (بتاريخ2\7\2015)

العتيبة-ريف دمشق:

  • عبد القادر كيلاني- (بتاريخ2\7\2015)

الكسوة-ريف دمشق:

  • حسن الأعرج- (بتاريخ1\7\2015)

القابونريف دمشق:

  • لطيف صلاح طعمة- (بتاريخ2\7\2015)

التل-ريف دمشق:

  • محمد بسام سعيد– (بتاريخ2\7\2015)
  • غنى العرنوس – (بتاريخ1\7\2015)

اليرموك-ريف دمشق:

  • نعيم يونس بهنساوي- (بتاريخ2\7\2015)
  • ميسر عبد بشتاوي-احمد شحادة دياب-حسام رشيد- (بتاريخ1\7\2015)

الطيبة-ريف دمشق:

  • محمود الحمصي الجمال- (بتاريخ2\7\2015)

اوتايا-ريف دمشق:

  • أحمد المبارك-(بتاريخ2\7\2015)

الضمير- ريف دمشق:

  • محمد قاسم نصار- -عبد الله صالح مشوح- أحمد وليد النميري- خليل محمد خلف- مصطفى أحمد الخصي- أحمد محمد عبارة- محمد قلاع–(بتاريخ1\7\2015)

بيت سحم-ريف دمشق:

  • بدر البوشي- (بتاريخ1\7\2015)

زبدين-ريف دمشق:

  • مالك الحسن- خالد الحسن – (بتاريخ1\7\2015)

غوطة دمشق:

قام مايسمى بتنظيم جيش الاسلام بالغوطة-ريف دمش,باعدام الاسماء الاتية ,والتي اتهمها بالانتماء الى مايسى بتنظيم الدولة الاسلامية”داعش”,وهم:

  • خالد ياسين درويش- عبدالكريم الجاسم- بلال ديب الدبيك- عبدالله إسماعيل الصوان- إياد عمر الصوان- أحمد خالد غزال- مهند حسن يونس- عمر محمد حجازي- محمد فايز تلو- عمران محمد نادر أبو جيب- محمد حاتم سمير عرنوس- عمر محمد عبدالوهاب- عمر خالد عبدالرزاق خبية- نعيم عيسى عليوي- راضي يوسف الهواري هشام عبدو درويش-(بتاريخ1\7\2015)

ريف دمشق:

  • خديجة كبكب – (بتاريخ1\7\2015)

تقسيس-ريف حماه:

  • محمد عادل الشيخ – (بتاريخ1\7\2015)

ريف السلمية-ريف حماه:

  • شاهر العويد- احمد المبارك- حيان المبارك- صقار المبارك -(بتاريخ2\7\2015)

العقيربات-ريف حماه:

  • حمدان الدرويش – (بتاريخ1\7\2015)

الفان الشمالي-ريف حماه:

  • حسين عبدو الأمير – (بتاريخ1\7\2015)

ريف حماه:

  • عبادة الشاوي – (بتاريخ2\7\2015)
  • احمد وليد المحمود- (بتاريخ1\7\2015)

الحسكة:

  • المهندس مجول جدعان الحريث الملحم,مدير الخدمات الفنبية سابقا- (بتاريخ2\7\2015)
  • خليل ابراهيم ذياب الطويل- (بتاريخ1\7\2015)

ريف الحسكة:

  • طلال حسين الخلف الصباح- (بتاريخ1\7\2015)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة.

اللاذقية:

  • النقيب عبد الكريم طلال شعيباني-النقيب المهندس اسعد مظهر جعفر- المجند بديع صالح الحسن-

طرطوس:

  • الملازم المجند سومر فائق صافي-المجند نورس كاسر سعود-

ادلب:

  • المجند ابراهيم عمار-

حمص:

  • الضابط وائل محمد الحسن-المجند سليم عزيز سليطين-

حماه:

  • الرائد وائل محمد الحاج- المجند محمد علي عبود-

دمشق:

  • المجند زاهر المنصور-المجند ضياء قنص-

درعا:

  • النقيب المهندس محمد سليمان العلي-

الحسكة:

  • الملازم المجند يزن محمود مهنا-

دير الزور:

  • المقدم محمد فؤاد المحمد-الضابط سهيل هيثم زهرة-

السويداء:

  • الملاز م ماهر فريز الريشاني-

القنيطرة:

  • الملاز م الاول حيان شفيق عبود-

حلب:

  • المجند بشار ناصر شلهوب-المجند حسين حبيب اسماعيل-

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين

دمشق:

  • بشرى قسيس-سهير الحامض-نجيب حمدي-سمير حقي- (بتاريخ1\7\2015)

ريف ادلب:

  • عازف بيانو المعروف: السيد محمد السيد, من ريف ادلب,تعرض لجريمة قطع اصابعه من قبل مايسمى بشرعية جبهة النصرة, بالرغم من تركه العزف منذ سنوات-(بتاريخ1\7\2015)

ريف درعا:

  • جمال شرف- (بتاريخ1\7\2015)

حلب:

  • علياء القنب- حسنة فلوح- ياسين الراضي-منير السعدي- (بتاريخ2\7\2015)
  • ميشلين ابراهيم-عائدة سلوم-غياث سلوم- ظافر دركزنلي– (بتاريخ1\7\2015)

اللاذقية:

  • ميساء حداد-بلسم اسماعيل-ايمان محمود هدلا- النقيب ثائر عباس الشللي-المجند حيان علي العصفوري-المجند زهير ابراهيم الجهني- (بتاريخ1\7\2015)

ريف حمص:

  • لميس رومية-رؤى طبارة-احسان هيفا-نهاد الحبيب-يزن حميشة- (بتاريخ1\7\2015)

 

الاعتقالات التعسفية

استمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي,فقد تم اعتقال العديد من الناشطين السلميين,وقمنا بتوثيق الاسماء الآتية  :

ريف دمشق:

  • ماهر درويش – (بتاريخ1\7\2015)
  • آيات رضوان- (بتاريخ30\6\2015)
  • مصطفى أسعد- أحمد أسعد- (بتاريخ28\6\2015)

طرطوس:

  • حسن محمد أزعور

درعا:

  • خالد ابراهيم العيد – (بتاريخ18\6\2015)

ريف حماه:

  • محمد حبوش-محمد حج لطون- (بتاريخ1\7\2015)

ريف ادلب:

  • منهل حاج حسين- فراس أحمد مرعندي- (بتاريخ1\7\2015)

حمص:

  • مصطفى الطيباني- عبد الرحمن الطيباني- (بتاريخ1\7\2015)

حلب:

  • جمال علي الطش – (بتاريخ1\7\2015)

دير الزور:

  • فارس العبدة- (بتاريخ1\7\2015)

 

الاختطاف والاختفاء القسري

حلب:

  • ·         عمر دباح تعرض للاختطاف والاختفاء القسري على يد مسلحين تابعين لما يسمى بجبهة النصرة, بتاريخ 1\7\2015 في منطقة الاتارب- ريف حلب, ومازال مجهول المصير
  • ·         امل حبيب مغربية, تعرضت للاختطاف والاختفاء القسري على يد مسلحين مجهولين,بتاريخ 29\6\2015 في الصالحين- حلب, ومازالت مجهولة المصير

ادلب:

  • محمد ايوب, تعرض للاختفاء القسري والاختطاف على يد مسلحين تابعين لما يسمى بتنظيم جبهة النصرة,في منطقة سراقب-بريف ادلب, بتاريخ2\7\2015 ومازال  مجهول المصير
  • احمد الموسى, تعرض للاختفاء القسري والاختطاف على يد مسلحين تابعين لما يسمى بتنظيم جبهة النصرة,في منطقة التح-بريف ادلب, بتاريخ2\7\2015 ومازال  مجهول المصير
  • حسان محمد خطيب, تعرض للاختفاء القسري والاختطاف على يد مسلحين تابعين لما يسمى بتنظيم جبهة النصرة,في منطقة سرمدا-بريف ادلب, بتاريخ1\7\2015 ومازال  مجهول المصير

الرقة:

  • الطفل عماد الاسماعيل ٩ سنوات, تعرض للاختطاف والاختفاء القسري في الرقة, على ايدي مجهولين,بتاريخ 1\7\2015 , ومازال  مجهول المصير

حمص:

  • ·         جعفر فراس الهدبة , تعرض للاختطاف والاختفاء القسري على يد مسلحين مجهولين, بتاريخ 1\7\2015 بحمص, ومازال مجهول المصير

دمشق:

  • مرهف عادل حوارنة ,تعرض للاختطاف والاختفاء القسري في منطقة العباسيين- دمشق على ايدي  مسلحين مجهولين,بتاريخ 1\7\2015 , ومازال  مجهول المصير

ريف دمشق:

  • ناريمان عبد الحليم الشاهر,تعرضت للاختطاف والاختفاء القسري في منطقة سقبا-ريف دمشق على ايدي  مسلحين مجهولين,بتاريخ 1\7\2015 , ومازالت  مجهولة المصير

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, إذ نعلن عن تضامننا الكامل مع أسر الضحايا، نتوجه بالتعازي القلبية والحارة لجميع من سقطوا من المواطنين السوريين من المدنيين والشرطة والجيش،  متمنين لجميع الجرحى الشفاء العاجل، ومسجلين إدانتنا واستنكارنا لجميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال والاختفاء القسري أيا كانت مصادرها ومبرراتها. كما نناشد جميع الأطراف المعنية الإقليمية والدولية بتحمل مسؤولياتها تجاه شعب سوريا ومستقبل المنطقة ككل، ونطالبها بالعمل الجدي والسريع للتوصل لحل سياسي سلمي للازمة السورية وإيقاف نزيف الدم والتدمير. إننا ندعو جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية للعمل على:

  1. الوقف الفوري لجميع أعمال العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية عموما, وفي المناطق الكردية خصوصا, آيا كانت مصادر هذا العنف وتشريعاته وآيا كانت أشكاله دعمه ومبرراته.
  2. الوقف الفوري لكافة الممارسات العنصرية والقمعية التي تعتمد أساليب التطهير العرقي بحق الأكراد السوريين.
  3. إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية, ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة.
  4. العمل السريع من اجل  إطلاق سراح كافة المختطفين أيا تكن الجهات الخاطفة .
  5. الكشف الفوري عن مصير المفقودين.,بعد اتساع ظواهر الاختفاء القسري, مما أدى الى نشوء ملفا واسعا جدا يخص المفقودين السوريين
  6. تشكيل لجنة تحقيق قضائية مستقلة ومحايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ,سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.
  7. السعي لتحقيق العدالة الانتقالية  بضمان العدالة والإنصاف لكل ضحايا الأحداث في سورية وإعلاء مبدأ المساءلة وعدم الإفلات من العقاب، كسبل أساسية تفتح  الطرق السليمة لتحقيق المصالحة الوطنية من أجل سورية المستقبل الموحدة والتعددية والديمقراطية. الأمر الذي يتطلب متابعة وملاحقة  جميع مرتكبي الانتهاكات، سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين، كون بعض هذه الانتهاكات ترتقي لمستوى الجرائم ضد الإنسانية وتستدعي إحالة ملف المرتكبين للمحاكم الوطنية والدولية.
  8. دعم الخطط والمشاريع التي تهدف الى إدارة المرحلة الانتقالية في سوريا وتخصيص موارد لدعم مشاريع إعادة الأعمار والتنمية والتكثيف من مشاريع ورشات التدريب التي تهدف الى تدريب القادة السياسيين السورين على العملية الديمقراطية وممارستها ومساعدتهم في إدراج مفاهيم ومبادئ العدالة الانتقالية  والمصالحة الوطنية في الحياة السياسية في سوريا المستقبل على أساس الوحدة الوطنية وعدم التمييز بين السوريين لأسباب دينية او طائفية او قومية او بسبب الجنس واللون او لاي سبب اخر وبالتالي ضمان حقوق المكونات وإلغاء كافة السياسات التميزية بحقها وإزالة أثارها ونتائجها  وضمان مشاركتها السياسية  بشكل متساو
  9. وكون القضية الكردية في سوريا هي قضية وطنية وديمقراطية بامتياز، ينبغي دعم الجهود الرامية من أجل إيجاد حل ديمقراطي وعادل على أساس الاعتراف الدستوري بالحقوق القومية المشروعة للشعب الكردي، ورفع الظلم عن كاهله، وإلغاء كافة السياسات التمييزية ونتائجها، والتعويض على المتضررين  ضمن إطار وحدة سوريا أرضاً وشعباٍ، بما يسري بالضرورة على جميع المكونات السورية والتي عانت من سياسيات تمييزية متفاوتة
  10. تلبية الحاجات الحياتية والاقتصادية والإنسانية للمدن المنكوبة وللمهجرين داخل البلاد وخارجه وإغاثتهم بكافة المستلزمات الضرورية.
  11. قيام المنظمات والهيئات المعنية بالدفاع عن قيم المواطنة وحقوق الإنسان في سورية,باجتراح السبل الآمنة وابتداع الطرق السليمة التي تساهم بنشر وتثبيت قيم المواطنة والتسامح بين السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم , على أن تكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه  بالتساوي دون أي استثناء.
  12.  واننا نتوجه الى المجتمع الدولي ,الذي تبنى قرار مجلس الامن الدولي الجمعة15\8\2014 الذي صيغ تحت الفصل السابع باستهداف “الاسلاميين المتطرفين” في سوريا والعراق, بتجاوز التقنيات التقليدية المعتمدة لمكافحة الإرهاب والقائمة على استعمال القوة على غرار الضربات الجوية التي تستهدف مناطق عمل المجموعات الإرهابية، وتصفية قادتها وأعضائها، والدخول في معارك مباشرة مع أنصارها، واتخاذ خطوات قسرية جماعية بحقّ أتباعها المحتملين, فهذا الاسلوب في مواجهة الدولة الإسلامية, يجب ان يتكامل مع تطوير الأساليب المعتمدة لمكافحة الإرهاب في التعاطي مع هذا النوع من الإرهاب المتطوِّر. فالتدخل الخارجي لن يساعد في المعركة ضد الدولة الإسلامية. يجب على المجتمع الدولي أن يصبّ جهوده على الكشف عن الاسس والمنطلقات للدولة الإسلامية ,وتعرية روايتها المفضّلة بالخلافة الاسلامية وضرورتها لشعوب المنطقة من اجل تطورها وتنميتها. وذلك عبر توضيح أعمال المجموعة الإرهابية والإجرامية للمجتمعات المحلية. كما ينبغي تفكيك رواية التنظيم عبر الإضاءة على عدم تطابق عقيدته مع قيم الإسلام. ويجب إبطال سلوك الدولة الإسلامية كما لو كانت دولة قائمة بحد ذاتها

دمشق في2 /7 / 2015

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

1)     المنظمة الكردية لحقوق الإنسان في سورية ( DAD )

2)     منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف

3)     المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية

4)     اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).

5)     المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية

6)     منظمة الدفاع عن معتقلي الرأي في سورية-روانكة

7)     لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *