...
30 أغسطس ,2017

اليوم العالمي لمناهضة الاختفاء القسري

30 أغسطس 2017

هل وضعت نفسك يوما مكان أم اختفى ابنها لشهور أو سنين ولا تعرف مكانه إن كان حياً أو مكان قبره إن قتل؟

هل وضعت نفسك مكان معتقل وضعت عصابة سوداء على عينيه وزج به في قبو مظلم لأيام أو شهور لا يعرف إن كان ستقتل أم ستكتب له النجاة.

هل تدرك شعور زوجة لا تعرف إن كان زوجها حيا أم راح في عداد الأموات؟

تلك هي مشاعر المختفي قسريا وعائلته والمحيطين به. مشاعر مضطربة بين الخوف من التمسك بالأمل وبين اﻻستسلام لليأس.

يهدف الجناة من جريمة الإخفاء القسري إلى استغلال تأثير  الرعب الذي تتركه عمليات اﻻختفاء القسري على المجتمع المحيط بالضحية في تحقيق السيطرة على الأسرة وتهديد باقي أفراد المجتمع.

وقد اتسع نطاق عمليات الاختفاء القسري ليشمل الكثير من النزاعات المحلية بغرض الضغط السياسي على الخصوم بعد أن كانت مقتصرة على أنظمة الحكم الديكتاتورية والعسكرية فقط، واتسعت فئات الضحايا لتشمل أقارب الضحايا والمحامين والشهود، والمدافعين عن حقوق الإنسان إلى جانب الفئات الأكثر ضعفا مثل الأطفال والمعاقين.

وقد شعر الرأي العام العالمي بفداحة جريمة الإخفاء القسري وعبرت عنه الجمعية العامة للأمم المتحدة في القرار  رقم 65/209 الصادر في 21 ديسمبر 2010، وأعربت فيه الجمعية العامة عن قلقها إزاء ازدياد حالات الاختفاء القسري، وخصصت الأمم المتحدة لجنة معنية بحالات الاختفاء القسري، ورحبت باعتماد الاتفاقية الدولية لحماية الأشخاص من الاختفاء القسري التي اعتمدت ونشرت على الملأ وفتحت للتوقيع والتصديق والانضمام بموجب قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 61/177 الصادر في 20 ديسمبر 2006.

كما قررت الجمعية العامة للأمم المتحدة أن تعلن يوم 30 من أغسطس يوماً عالميا لضحايا الاختفاء القسري، وذلك تخليدا ليوم 30 أغسطس 2008، الذي أقيم فيه التحالف الدولي لمكافحة حالات الاختفاء القسري، وهو التحالف الذي تجمعت فيه منظمات حقوق الإنسان من مختلف أنحاء العالم بهدف الترويج للتصديق على الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري.

ويحتفل العالم  اعتباراً من عام 2011، باليوم العالمي لمناهضة اﻻختفاء القسري بهدف التضامن مع الضحايا، وكسب المزيد من الداعمين، وحث الحكومات على بذل مزيد من الجهد لحماية المدنيين من تلك الجريمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *