المغرب| الكتاب العرب يستهجن ما تعرض له الروائي عزيز بنحدوش من إيذاء

أصدر الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، بيانًا صحفيًا تبنى فيه البيان الذي وصل إليه من اتحاد كتاب المغرب، وندد الاتحاد بمحاكمة الروائي المغربي عزيز بنحدوش، إثر صدور حكم قضائي عليه بالسجن، بشهرين موقوفي التنفيذ، مع تغريمه لفائدة المشتكين، وذلك بعد دعوى قضائية رفعها ضده شخصان يدعيان أن روايته “جزيرة الذكور” تعنيهما بالسب والقذف.

وأكد البيان: “الاتحاد العام إذ يستهجن ما تعرض له الروائي المغربي من إيذاء، فإنه يعلن للرأي العام العربي والدولي، رفضه لكل تضييق على حرية الإبداع، خاصة وأن الرواية موضوع الحكم، كما هو شأن الإبداع الأدبي والفني والفكري عمومًا، هي قدرة تخيلية على تصور وقائع وأحداث ومصائر، قد تكون بعض أحداثها مشابهة لما هو في المجتمع، وهو ما أشار إليه الروائي في مفتتح روايته، ضمن تقليد متعارف عليه إبداعيًّا.”

وأضاف البيان ان “الاعتداء على كاتب ومبدع ومثقف، هو اعتداء على جميع فئات المجتمع، وعلى كل القوى الحية، كما أن كل تضييق على حرية الإبداع والكتابة، مهما كانت الأسباب والحيثيات، هو تضييق على حق الشعب في الوجود، وسجن للمجتمع ولمستقبله”.