العراق: اختفاء عضواً باتحاد الجمعيات الفلاحية منذ توقيفه من قِبَل قوات الأمن في يونيو 2014

بتاريخ 29 يوليو 2015، رفعت مؤسسة الكرامة وجمعية الوسام الإنسانية نداء عاجلا إلى اللجنة المعنية بالاختفاء القسري بالأمم المتحدة، بشأن حالة المواطن العراقي جمعة الدليمي، 51 عاماً، المختفي منذ أن قبضت عليه قوات الأمن في شهر يونيو 2014 بمدينة المحاويل، الواقعة على بعد 100 كلومتراً جنوبي بغداد بمحافظة بابل.

في الـ13 من يونيو 2014، داهمت قوات الجيش والمخابرات بمحافظة بابل اتحاد الجمعيات الفلاحية في المحاويل وقبضت على جمعة الدليمي، أحد موظفيها، وعلى رئيس الاتحاد، بدون تقديم أي سبب. قامت عناصر القوات المسلحة بتقييد أيدي الشخصين المذكورين وعصبوا أعينهم ثم نقلوهما إلى قسم مخابرات بابل. وبينما أُطلق سراح رئيس الاتحاد بعد عشرة أيام، لا يزال مصير ومكان الدليمي مجهولاً.

 وبعد استنفاذ الأسرة إجراءات البحث والشكاوى المحلية، قامت جمعية الوسام الإنسانية ومؤسسة الكرامة برفع القضية إلى اللجنة المعنية بحالات الاختفاء القسري بالأمم المتحدة، ملتمسةً تدخلها لدى سلطات العراق ومطالبتها بالإفراج الفوري عن جمعة الدليمي، أو الإفصاح عن مكان تواجده والسَّماح لأسرته بزيارته بلا قيود.

أمام هذه الوقائع، تدعو الكرامة مرة أخرى سلطات العراق، إحدى الدول القلائل في المنطقة التي وقَّعت على الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري، باحترام التزاماتها الدولية بموجب ارتباطها بهذه الاتفاقية منذ نوفمبر 2010، واتخاذ الإجراءات اللّازمة لوضع حدٍ لهذه الممارسة المنهجية والواسعة الانتشار، وتُوصيها الكرامة على الخصوص بـ :

• تجريم ممارسة الاختفاء القسري في القانون العراقي وتبني أحكام تعكس خطورة هذه الجريمة،
• التحقيق فورا في جميع حالات الاختفاء القسري ، وتقديم المسؤولين عنها للمحاكمة،
• الإفصاح عن مصير ومكان تواجد كل الضحايا، واتخاذ جميع التدابير لإنصافهم،
• منع الاعتقال في السر، والعمل على إغلاق كل مراكز الاعتقال السرية،
• الترخيص لهيئات مستقلة بالقيام بزيارات فجائية لمراكز الاعتقال.