21 إبريل ,2015
الدولة
المنظمة

السودان : قوات الأمن تداهم منزل الناشطة “ساندرا فاروق كدودة” وتحقق معها بتهمة إساءة السمعة

 القاهرة في 21 إبريل 2015

CCZ7rjiW4AAdsmK.jpg-largeأدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم قيام عناصر من جهاز الأمن السوداني بمداهمة منزل أسرة الناشطة “ساندرا فاروق كدودة”، بحي الطائف بالخرطوم ظهر أمس، والإساءة إلي أسرة ساندرا، واعتقال القيادي بلجنة التضامن السودانية الدكتور جلال الدين مصطفى..

 وكان وفد من أسرة الناشطة ومجموعة من المتعاطفين معها قد توجهوا صباح أمس لمكاتب جهاز الأمن لتقديم شكوى من اختطاف ساندرا وتعذيبها بعد إثبات تعرضها للضرب والتعذيب بواسطة تقرير طبي ، ثم عاد الوفد لمنزل الأسرة بالطائف.

بينما سارع جهاز الأمن بإصدار بيان صباح أمس قال فيه إنه فتح بلاغا في مواجهة ساندرا كدودة بنيابة أمن الدولة، بدعوى إساءة السمعة تحت المواد (21، 66، 69، 97، 114، 159)، من القانون الجنائي والخاصة بالنشر والترويج وتقديم البيانات والادعاءات والاتهامات والأخبار الكاذبة والإخلال بالسلامة العامة وإساءة السمعة والاشتراك الجنائي.

 وقد تم اختطاف الناشطة الحقوقية “ساندرا فاروق كدوده”، في الخامسة عصر الأحد 12 ابريل الجاري، لمشاركتها في الاعتصام الخاص بمقاطعة الانتخابات، ورماها الخاطفون إلى مكان قريب من مسكن أسرتها مساء الأربعاء 15 ابريل، وعليها آثار ضرب مبرح، وإعياء شديد.

 والجدير بالذكر ان السلطات السودانية قد صادرت عدد صحيفة “السوداني”، وصحيفة “اليوم التالي”، لتناولهما قضية الناشطة ساندرا كدودة.

 وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان “جهاز الأمن هو المسئول عن امن وسلامة المواطنين، ويجب ان يعلن الجهاز عن هوية خاطفيها ولا يحاول معالجة انتهاكاته بانتهاكات أخري”.

 وطالبت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان بفتح تحقيق فوري البلاغ المقدم من أسرة ساندرا في واقعة اختطافها والإفراج عن الدكتور “جلال الدين مصطفى”، والتوقف عن نهجها في مصادرة الصحف.

موضوعات متعلقة :

السودان: اختطاف ناشطة قبل ساعات من التصويت في الانتخابات – الشبكة العربية تطالب بالإفراج عن الناشطة “ساندرا فاروق كدوده”

السودان: مصادرة عدد جريدة “اﻷهرام السودانية” من قِبَل السلطات اﻷمنية بالسودان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *