البيان الثانى استمرار الوقفة الاحتجاجية لموظفي الضرائب والجمارك

10 أغسطس ,2015
الدولة
المنظمة

 دار الخدمات النقابية والعمالية 10 أغسطس 2015: رغم شدة الحرارة ما زالت تتواصل فعاليات الوقفة الاحتجاجية للعاملين بالضرائب العامة وضرائب المبيعات والجمارك أمام نقابة الصحفيين بحضور آلاف الموظفين والعاملين بهذه الجهات .  أكد المحتجون علي مطالبهم بالغاء قانون الخدمة المدنية واقالة وزير المالية “هاني قدري دميان” والذي يتهمه العاملين بأنه لم يجري معهم أو ممثليهم أية حوارات حول القانون أو لائحته التنفيذية  واستخدامه منطق التعالي علي الموظفين وفرض سياسة الأمر الواقع .

كما أكد العاملين علي رفضهم عوار القانون في أغلب مواده الذي يسمح للموظف بقبول هدايا لا تتجاوز مبلغ الـ300ج ، وهو ما يفتح الباب أمام الفساد الاداري ويجعل الموظفين يعتمدون علي الممولين في علاج فروق الدخل الناتجة عن القانون .

كما أبدي العديد من الموظفين  استياءهم البالغ من عدم المساواة التي كرسها القانون باستثناء بعض فئات العاملين لدي الدولة وطالبوا بالمساواة بين كافة موظفي الدولة بلا استثناء .

وبينما تواصلت فعاليات الوقفة ردد الحاضرون هتافات تندد بالقانون وتطالب باقالة وزير المالية  والغاء القانون.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *