...
10 أكتوبر ,2017
الدولة
المنظمة

البحرين : تعسف وانتهاكات ضد سجيني رأي من أسرة واحدة

القاهرة 10 أكتوبر 2014 .

أدانت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم، التعنت الواضح والاجراءات التعسفية التي تتخذها السلطات البحرينية بحق المدونة والناشطة الحقوقية روان صنقور داخل سجن ” مدينة عيسى للنساء ” بحرمانها من لقاء والدتها اثناء زيارتها بالسجن ، وكذلك التراخي في تقديم الرعاية الصحية لأخيها سجين الرأي “على صنقور”.

وتعاني  روان من حالة صحية سيئة خاصة بعد عزلها عن بقية السجينات داخل السجن بعد اسبوعين من القبض عليها فى 23 سبتمبر الماضي، وتعاني روان بحسب مصادر من داخل السجن من عدم انتظام ضربات القلب كما تعاني بحسب عائلتها من حالة نفسية سيئة بسبب عدم سماح  إدارة السجن فى الزيارة الأخيرة بالسلام على والدتها التي جاءت من أجل زيارتها .

وكانت النيابة العامة البحرينية قد قررت حبس روان 30 يوما على ذمة التحقيق بعد أن اتهمتها بالتواصل مع منظمات خارجية على خلفية مناشدتها للجنة الدولية للصليب الأحمر بالتدخل من أجل السماح لأخيها المعتقل بتلقي العلاج . ويذكر أن أخيها ” على صنقور ” تحتجزه السلطات البحرينية منذ 2015 على خلفية نشاطاته السياسية المعارضة للحكومة البحرينية ، كان علي قد أصيب بكسور فى الحوض داخل السجن وهو ما أقعده عن الحركة ولم تسمح له السلطات البحرينية بالعلاج رغم مناشدات أخته المتكررة السماح له بالعلاج .

أكدت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان أن الإجراءات التعسفية بحق سجناء الرأي  داخل السجون البحرينية سيئة السمعة يعد جريمة ضد سجناء الرأي والسجناء السياسيين، سواء منع الزيارة أوالتعنت فى تقديم العلاج المناسب للمرضى. والجدير بالذكر أن الحكومة البحرينية ترفض منذ أكثر من خمس سنوات زيارة المقرر الخاص بالتعذيب بالأمم المتحدة للسجون البحرينية رغم مناشدات دولية كثيرة لها بالسماح له بالزيارة ،وأخرها في أعمال الدورة 36 الأخيرة لمجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة  .

وقالت الشبكة العربية ” إن استمرار انتهاج السلطات البحرينية لمثل تلك الإجراءات التعسفية بحق سجناء الرأي يعبر عن منهجية متعمدة من قبل السلطات وليست مجرد حالات فردية أو اجتهادات شخصية من أفراد الأمن البحريني ، وأن تلك الانتهاكات تأتي ضمن سلسلة طويلة من  قمع حريات الرأي والتعبير والتنظيم التي تشنها السلطات البحرينية خاصة بعد ثورة البحرين فى 2011 “

وفي هذا السياق أكدت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان على مطالباتها المتكررة لمكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة والمقرر الخاص المعني بالتعذيب فى المكتب بممارسة المزيد من الضغوط على حكومة البحرين من اجل السماح لسجناء الرأي بتلقي العلاج المناسب ،وتطالب الشبكة الحكومة البحرينية بالتوقف عن تلك الممارسات الممنهجة والالتزام باحترام حرية الرأي والتعبير .

موضوعات متعلقة :-
البحرين :حياة الحقوقية ابتسام الصايغ في خطر بعد إضرابها عن الطعام احتجاجا على اعتقالها
الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان: البحرين تستخدم القضاء في البطش بالحقوقيين
البحرين| منع عائلة نبيل رجب من زيارته في السجن بعد خضوعه لعملية جراحية


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *