...
09 أكتوبر ,2017

أصوات : نبيل رجب تاريخ من النضال الحقوقي

منذ اندلاع انتفاضة اللؤلؤة فى 14 فبراير 2011  كانت حقوق الإنسان وحرية الرأي والتعبير فى قلب المطالب التي رفعها المتظاهرون ،شهدت البحرين من يومها من قمع متزايد لحرية الرأي والتعبير فى المملكة الخليجية بالتواطؤ الكامل مع حلفائها من ممالك الخليج الأخرى والذين شوهوا الانتفاضة بنعتها بالطائفية تارة و التخريب والعمالة تارة أخرى دفع الكثيرون من أبناء البحرين ثمنا غاليا من أجل تلك الانتفاضة ، من أجل حقهم فى حرية الرأي والتعبير ، من أجل كرامتهم داخل وطنهم .  لا يمكن بأي حال من الأحوال التقليل من تلك الأثمان التي دفعها النشطاء كافة ، لكن نبيل رجب دفع الكثير هو الأخر ، الناشط الذي اعتقلته السلطات البحرينية أكثر من مرة بتهم ملفقة كثيرة لم تشفع له حالتة الصحية من إعادة اعتقاله مرة أخرى . بدأ نبيل رجب نشاطه في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان في التسعينيات، وقاد حملة ضد الانتهاكات في البحرين. وخلال الحراك الذي شهدته البلاد عامي 2011 و2012، قاد العديد من الاحتجاجات المطالبة بإصلاحات ديمقراطية، و المنددة بممارسات السلطة وقوات الأمن في بلاده. وتحول الناشط الحقوقي إلى أكثر الأشخاص ملاحقة من طرف السلطات البحرينية، واعتقل مرات عديدة وسجن بتهم مختلفة، مثل التجمهر غير المشروع والإساءة للسلطات عبر تويتر.في 5 مايو 2012 اعتقل نبيل رجب لدى عودته من بيروت بسبب “إهانته كيانا قانونيا” تغريدات كتبها على موقع تويتر، وحوكم لمشاركته في مظاهرة مناوئة للنظام في المنامة.وبعد أن أفرجت عنه محكمة بحرينية بكفالة في 28 مايو 2012، صدر ضده في 16 أغسطس 2012 حكم بالسجن ثلاث سنوات بتهمة المشاركة في مسيرات غير مرخصة، و أضرب وقتها عن الطعام والدواء احتجاجا على منعه من حضور عزاء والدته.بعدما أفرج عنه “لأسباب صحية” في 15 يوليو 2015 بموجب عفو ملكي، ألقي القبض عليه مرة أخرى في 13 يونيو 2016، ووجهت له اتهامات بـ”ادعاءات وأكاذيب أساء من خلالها إلى الهيئات النظامية ممثلة بوزارة الداخلية والمؤسسات الأمنية التابعة لها”، وذلك بأن اتهامها بتعذيب السجناء. وتفاقمت مشاكله الصحية على إثر اعتقاله ووضعه في السجن الانفرادي على مدى أسبوعين.وفي 10 يوليو 2017 أصدرت محكمة بحرينية حكما بالسجن على رجب لمدة سنتين بتهمة بث “أخبار كاذبة” بشأن المملكة عبر وسائل إعلام غربية، وواجه اتهامات أخرى تتعلق بمقال نشره في صحيفة نيويورك تايمز، وتغريدات على حسابه في تويتر.
تعيد الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان نشر حوار تلفزيوني كان قد سجله نبيل مع هيئة الإذاعة البريطانية ( بي بي سي ) فى يوليو عام 2014 يتطرق فيه عدة محاور متعلقة بوضع حقوق  الإنسان فى البحرين .  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *