أسيران مضربان في السجون منذ أكثر من شهر بلا مساندة توازى معاناتهما

 أكد مركز الأسرى للدراسات اليوم الجمعة أن المعتقلين محمد علان (30) عاماً من نابلس والمعتقل اداريا منذ 4/11/2014،وعدى ستيتى (25) عاماً من جنين ، المعتقل إدارياً في 17/11/2014 وجدد له الاعتقال الإداري لثلاث مرات متتالية ، والمضربين عن الطعام منذ 33 يوم منذ 16/6/2015 احتجاجاً على اعتقالهم الادارى ، معرضة حياتهما للخطر في ظل تجاهل إدارة مصلحة السجون لمطالبهما وعدم التحرك الجاد لمساندتهما على المستوى المحلى والعربى والدولى .

وطالب الأسير المحرر رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات بأهمية التحرك العاجل على كل المستويات المحلية والدولية لمساندة المضربين في أكثر قضية عادلة فى أعقاب انتصار الشيخ خضر عدنان ، وتمنى على المؤسسات الحقوقية والانسانية والعاملة في مجال الأسرى للقيام بواجبها للضغط على الاحتلال للاستجابة لمطالبهم .